أخبار

المفوضية الأوروبية توجه تحذيرا من التطرف لمواقع التواصل الاجتماعي

تسعى    الى  إزالة كل محتوى ينشر على   يحرض على جرائم متطرفة أو يدعو لها أو يروج لجماعات متطرفة أو يشرح كيفية ارتكاب مثل هذه الجرائم من على الشبكة العنكبوتية خلال “ساعة” من تلقي أمر بذلك من السلطات.

وتقوم المفوضية الأوروبية بسن قوانين جديدة، الأربعاء، تسمح لشركات التواصل الاجتماعي الكبرى جوجل وفيسبوك وتويتر وشركات أخرى للإنترنت بمهلة قدرها “ساعة واحدة فقط” لإزالة أي محتوى متطرف يوجد على صفحاتها ، وإلا واجهت هذه الشركات غرامات مالية .

وينص القانون على أنه يجب على هذه الشركات أن تقدم للمفوضية ما يفيد أنها تقوم بازالة المحتوى المتطرف بشكل أسرع وإلا واجهت قانونا يرغمها على ذلك.

وتسعى  المفوضية الأوروبية الى الحصول على دعم من الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي ومن c لاقرار هذه القوانين .

وسيتحتم على الشركات، التي تقدم مثل هذه الخدمات تقديم تقارير شفافة سنوية لتوضيح جهودها في التعامل مع المحتوى الذي يتضمن انتهاكات.

وستواجه الشركات التي تمتنع بشكل مستمر عن إزالة المحتوى المتطرف غرامات تصل إلى 4 بالمئة من الإيرادات العالمية السنوية، إلا أن هذه الشركات سيكون لها أيضا الحق في الطعن على أوامر إزالة المحتوى.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين