أخبارأخبار أميركا

المغرب تكافئ ترامب بأرفع وسام لديها لدوره في اتفاق التطبيع

تسلم الرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترامب أرفع وسام من المغرب، لمساعدته في التوصل لاتفاق التطبيع مع إسرائيل، وفق ما أكده مصدر مطلع في البيت الأبيض.

وبحسب وكالة “رويترز” فقدجاء ذلك خلال احتفالية خاصة أقيمت بالبيت الأبيض، قامت خلالها الأميرة لالة جمالة العلوي، سفيرة المغرب بالولايات المتحدة، بتقليد ترامب “وسام محمد”، المقدم كهدية من ملك المغرب للرئيس الأمريكي، وهي جائزة لا تمنح سوى لرؤساء الدول.

وفي سياق متصل تلقى كبير مستشاري البيت الأبيض جاريد كوشنر، ومبعوث الولايات المتحدة إلى الشرق الأوسط آفي بيركوفيتش، جائزتين أخرتين تقديرًا لعملهما على اتفاق التطبيع الإسرائيلي المغربي الذي جرى التوصل إليه في ديسمبر الماضي، وفقًا لموقع “usnews“.

وسام الاستحقاق

وبدوره منح ترامب، أمس الجمعة، ملك المغرب محمد السادس وسام الاستحقاق المرموق لـ”تأثيره الإيجابي” على المشهد السياسي في الشرق الأوسط، مشيرًا بالخصوص إلى عودة العلاقات مع إسرائيل، وفق الموقع الرسمي لـ “البيت الأبيض“.

وأكد البيت الأبيض في بيان له إن “الملك محمدالسادس عمل على تعزيز الشراكة الدائمة والعميقة بين مملكة المغرب والولايات المتحدة في المجالات كافة”

وأضاف أن “قرار العاهل المغربي استئناف العلاقات مع إسرائيل أعاد تشكيل المشهد بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشكل إيجابي، ما يمثل بداية عهد جديد من الأمن والازدهار للولايات المتحدة والمغرب”.

كما أشار البيت الأبيض إلى أن وسام الاستحقاق هو وسام عسكريّ يُمنح تكريمًا لاتمام مهمة استثنائية أو للمسؤولين الأجانب، ولا يمكن أن يُمنَح إلا من قبل الرئيس.

الاعتراف بالسيادة المغربية

يذكر أن الرئيس ترامب أعلن في العاشر من ديسمبر الماضي، أن المغرب تعهّد تطبيع علاقاته مع إسرائيل وأن الولايات المتحدة تعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية المتنازع عليها.

وأكد العاهل المغربي محمد السادس الأمر، واصفاً قرار واشنطن بشأن الصحراء الغربية بـ”الموقف التاريخي”. ورحب نتنياهو أيضًا بالاتفاق الذي وصفه بأنه “تاريخي” مع المغرب.

واعتبرت الإدارة الأمريكية أن الاعتراف بالسيادة المغربية على إقليم الصحراء واستئناف العلاقات بين إسرائيل والرباط “من أهم التطورات على مدى قرنين من الصداقة بين الولايات المتحدة والمغرب”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين