أخبارمنوعات

الفاتيكان يحقق في إعجاب حساب البابا بصورة عارضة أزياء!

بدأ تحقيقًا داخليًا في ملابسات إعجاب الحساب الرسمي للبابا فرنسيس بصورة فاضحة لعارضة برازيلية ترتدي ملابس قصيرة وضيقة للغاية على موقع .

ومن غير الواضح متى حصلت صورة العارضة، ، على وضع علامة “إعجاب” من حساب البابا الموثّق، لكن “الإعجاب” كان لا يزال مرئيًا في 13 نوفمبر قبل أن يتم استبعاده في اليوم التالي، وفقًا لما نشرته صحيفة “الجارديان“.

ونقلت وكالة الأنباء عن مصادر مقربة أن الحساب الرسمي للبابا على إنستجرام، وكذلك حساباته على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى، تديره مجموعة من الموظفين.

وأشارت المصادر إلى أنه قد تم فتح تحقيق لمعرفة كيف تم وضع علامة “الإعجاب” على تلك الصورة، بعد أن رصد نشطاء على الموقع هذا الحدث، وتحدثوا عن أن البابا فرنسيس أعجب بصورة فتاة بزي مدرسي مكشوف.

ورفض الفاتيكان التعليق على الحدث حتى الآن، وبحسب التقارير فإن العارضة البرازيلية المذكورة لا تتابع حساب البابا، كما أن البابا فرنسيس لا يتابع أي حسابات أخرى في إنستجرام.

وبالرغم من أن الواقعة عابرة، إلا أن العارضة البرازيلية سرعان ما وجدت نفسها مادة للتندر، حيث علّق البعض على ما حدث بأنالجنة ستكون من نصيب هذه العارضة الآن.

أما الشركة التي تدير الحساب فقد استفادت مما حدث إلى أقصى حد، حيث بدأت في الدعاية والترويج للامر، كما أعادت نشر الصورة على الحساب الخاص بها، قائلة إنها “تلقت نعمة البابا الرسمية”.

يحظى البابا فرانسيس بشعبية كبيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال حسابه الرسمي على إنستجرام، حيث يتابعه 7.4 مليون متابع، أما الحساب فلا يتبع أي حسابات أخرى، أما على تويتر، يتبع البابا 18.8 مليون حساب، وفي عام 2017، كان أشهر زعيم عالمي على منصات التواصل الاجتماعي.

لكن نادرًا ما يؤلف البابا المحتوى الذي يتم نشره على وسائل التواصل الاجتماعي بنفسه، وبحسب ، محرر النسخة الإنجليزية من صحيفة لا كروا الكاثوليكية اليومية، ومقرها روما: “البابا ليس مثل دونالد ، فهو لا يستخدم هاتفه أو جهاز الكمبيوتر الخاص به للتغريد طوال اليوم”.

وتابع ميكينز: “إن البابا يوافق، على سبيل المثال، على التغريدات، لكن ليس الإعجابات، وفي مناسبات نادرة جدًا قال إنه يود أن يكتب شيئًا على تويتر بسبب تطور الوضع أو حالة الطوارئ، لذلك لا علاقة له بما حدث”، وتابع متعجبًا: “لكن كيف يحدث هذا؟!.. من يدري!”.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين