أخبارأخبار العالم العربي

السعودية تنفي زيارة ولي العهد لإسرائيل سرا

الرياض – قال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية , الأحد, إن ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن زيارة أحد المسؤولين في المملكة لإسرائيل سرا, لا صحة له.

وذكر موقع “روسيا اليوم” أن المصدر الذي علق على الخبر, وصف وسائل الإعلام الذي تداولت الخبر بـ “وسائل الإعلام المعادية”.

وقال المصدر إن خبر زيارة أحد المسؤولين في المملكة العربية السعودية لإسرائيل سرا, عار عن الصحة جملة وتفصيلا ولا يمت للحقيقة بصلة.

وأضاف أن “المملكة دائما واضحة في تحركاتها واتصالاتها وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن”.

واختتم المصدر تصريحه بدعوة وسائل الإعلام إلى تحري الدقة والحقيقة فيما تنقله، مؤكدا أنه لن يتم الالتفات إلى مثل هذه الشائعات والأخبار المعروفة أهدافها ومن يقف وراءها.

وأفاد المصدر بأنه لن يتم التعليق عليها مستقبلا ولا على ما يروجه “الإعلام الكاذب المعادي” تجاه السعودية ومسؤوليها في هذا الخصوص.

وكان مسؤول إسرائيلي قد كشف, الجمعة، عن زيارة سرية أجراها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، إلى تل أبيب، في سبتمبر/ أيلول 2017.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه، لوكالة الصحافة الفرنسية، إن “المسؤول السعودي الذي زار سرا، في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، هو محمد بن سلمان”.

وأكد الصحفي الإسرائيلي، أرييل كهانا، الذي يعمل في أسبوعية “ماكور ريشون” العبرية اليمينية القومية، بتغريدة على موقع “”، في سبتمبر، أن بن سلمان زار إسرائيل مع وفد رسمي، والتقى مسؤولين.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية الناطقة باللغة العربية في السابع من الشهر ذاته، إن أميرا من البلاط الملكي السعودي زار إسرائيل سرا، وبحث مع كبار المسؤولين الإسرائيليين فكرة دفع السلام الإقليمي إلى الأمام.

وقال وزير الاتصالات الإسرائيلي وعضو الكنيست عن حزب الليكود أيوب قرا، إن هناك عددا كبيرا من الدول العربية تربطها علاقات بتل أبيب بشكل أو بآخر.

المصدر: روسيا اليوم

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين