أخبارأخبار العالم العربي

الرئيس اليمني يعزي أسر الشهداء ويدعو لتوحيد الصف ضد الحوثيين

عدن – من هارون محمد

عزى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أسر كل الشهداء في صنعاء الذين حاربوا ضد الحوثيين وعلى رأسهم الرئيس السابق علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام الذي قتل على يد جماعة أنصار الله “الحوثيين”.

وقال الرئيس هادي في كلمة متلفزة “أحيي قيادات المؤتمر الشعبي العام وكافة المنتمين للمؤتمر وغيرهم في الوقوف ضد الحوثيين الذين عاثوا في البلاد ولم يعلموا أن سيادة قبل أن تكون وصاية”.

ودعا الرئيس هادي كل قواعد وقيادات للتوحد خلف قيادته الشرعية وخلف الشرعية الدستورية والحكومة الشرعية التي كانت وستظل خيمة وطنية لكل أبناء الوطن من المهرة الى صعدة.

وقال “أحيي بكل اعتزاز وفخر نضالات الأحرار في القوات المسلحة والمقاومة وأعضاء المؤتمر الشعبي العام وكل الأحزاب السياسية والقوى الاجتماعية الحرة، نحن معكم في خندق واحد، وهدف واحد، إنها معركة الجمهورية والثورة والخلاص من الحوثيين، ليس أمامنا جميعا إلا طريق واحد لا ثاني له، هو طريق سبتمبر وأكتوبر والنظام الجمهوري”.

وأضاف “أتوجه إليكم جميعا بقلب متسامح وبإرادة صلبة لفتح صفحة جديدة ولنخلص اليمن وكل من هذا الكابوس، تعالوا نكون صفا واحدا نحو إنهاء تسلط الحوثيين والسير نحو بناء اليمن الاتحادي الجديد، يمن العدالة والكرامة والحرية والمساواة، يمن البناء والتنمية”.

وأكد “أن صنعاء انتفضت لعروبتها وأنها ستنتصر رغم كل شيء، سننتصر لا محالة، سنمضي نحو الانتصار وهذه ثقتنا بشعبنا وبعدالة ما ندعو إليه”.

وأضاف “سنضل مع أشقائنا في دول التحالف وسنتمسك في تحقيق المبادرة الخليجية وتنفيذ مخرجات الحوار وإقامة الدولة الاتحادية في اليمن”.

يذكر أن الحرب الدائرة في العاصمة اليمنية صنعاء بين القوات الموالية للمؤتمر الشعبي العام الذي يترأسه علي عبدالله صالح وأنصار الله “الحوثيين” دخلت يومها الخامس.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين