أخبارأخبار أميركا

الرئيس الإيراني يتراجع عن محادثات ترامب المحتملة

قال الرئيس الإيراني حسن اليوم الثلاثاء، إنه يتعين على الرئيس الأمريكي أولًا رفع العقوبات المفروضة على طهران، وبخلاف ذلك، فإن اللقاء بين الاثنين سيكون مجرد صورة فوتوغرافية “وهذا غير ممكن”.

وقال روحاني، في خطاب أذاعه التلفزيون الحكومي على الهواء مباشرة: “الخطوة هي رفع جميع العقوبات. عليكم أن ترفعوا جميع العقوبات غير القانونية وغير العادلة والخاطئة ضد الأمة الإيرانية”، بحسب وكالة “إسنا” الإيرانية.

وزعم الرئيس الإيراني في كلمته أن “طهران لم ترغب مطلقا في امتلاك أسلحة نووية”، مؤكدا أن بلاده مستعدة دوما للحوار.

وأضاف: “لكن ينبغي أن تتحرك واشنطن أولا برفع كل العقوبات غير المشروعة والظالمة المفروضة على ”، مشيرا إلى أن طهران ستواصل تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي إذا لم ترفع العقوبات الأمريكية.

وقال روحاني: “سنواصل تقليص التزاماتنا في الاتفاق (النووي) المبرم عام 2015 إذا لم يجر ضمان مصالحنا”.

وعلقت صحيفة الجارديان البريطانية، الثلاثاء، على تصريحات الرئيس الإيراني حسن روحاني، بأن الرئيس الإيراني يتراجع عن محادثات الرئيس الأمريكي دونالد ، بعدما أكد خلال الآونة الأخيرة إمكانية عقد مفاوضات بينهما.

جاءت تصريحات “روحاني” بعد يوم من تصريح “ترامب” بأن هناك فرصة جيدة للقاء الزعيمين بعد تدخل مفاجئ من الرئيس الفرنسي، إيمانويل ، خلال قمة مجموعة السبع في بياريتز لمحاولة التقريب بين واشنطن وطهران.

وفي خطاب متلفز، قال روحاني: “بدون انسحاب من العقوبات، لن نشهد أي تطور إيجابي”، مضيفًا أن واشنطن “تمسك بالمفتاح”.

وكان “روحاني” قد أعرب أمس الإثنين، عن استعداده للتفاوض من أجل الخروج من الأزمة في أعقاب انسحاب من الاتفاق النووي عام 2015 وإعادة فرض العقوبات اللاحقة، فيما أكد ترامب استعداده للقاء إذا كانت الظروف مناسبة.

 

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين