أخبارأخبار مترجمةصوت أمريكا

الرئيس الأمريكي يروج لبقائه في المنصب إلى ما بعد 2025

ترجمة: مروة مقبول

من جديد عاد الرئيس الأمريكي دونالد ليلمح مرة أخرى إلى أنه سيستمر في منصبه لمدة أكثر من الحد القانوني وفقًا للدستور الأمريكي، وذلك خلال مؤتمر صحفي مع المراسلين خارج .

وكان ترامب قد تحدث مازحًا في مناسبات مختلفة عن استمراره في منصبه إلى ما بعد عام 2025، في حين أن ينص على أنه يحق للرئيس أن يظل في المنصب مدتان فقط إذا فاز في الانتخابات مرة أخرى.

ترامب جاد في البقاء

لكن التقارير تشير إلى أن ترامب لم يكن يمزح بهذا الشأن. ففي تغريدة له في يونيو/ حزيران الماضي طرح فيها فكرة أن الناخبين الأميركيين قد يطالبونه بالبقاء في البيت الأبيض إلى ما بعد عام 2025.

وقال: “الأخبار السارة هي أنه في نهاية 6 سنوات، وبعد أن تصبح ( عظيمة مرة أخرى)، وأترك البيت الأبيض الجميل، هل تعتقدون أن الناس سيطالبون ببقائي لفترة أطول للاحتفاظ بأميركا عظيمة كما هي؟”.

وفي الشهر التالي، بينما كان يقود حملة ضد بعض المؤسسات الإعلامية التي تنتقده، كتب ترامب: “عندما أخرج من منصبي في نهاية المطاف في غضون ست سنوات، أو ربما 10 أو 14، فسوف تتوقف هذه المؤسسات عن العمل سريعًا بسبب عدم المصداقية”.

اتهامات للمعارضين

واتهم الرئيس الجمهوري أعضاء وبعض الصحف التي تنتقده، مثل صحيفة نيويورك تايمز، بأنهم يحاولون تشويه صورته واتهامه بأنه شخص “عنصري”، وأكد أن “هذا الأمر لن ينجح، لأنني أكثر رئيس أمريكي غير عنصري على الإطلاق”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” قد قامت مؤخرًا بتجديد تركيزها على خطابات ترامب التي تدعي أنها أدت إلى الانقسام العنصري في أمريكا.

ويقول الرئيس الأمريكي: “أنا الشخص الأقل عنصرية، لكنهم في صحيفة نيويورك تايمز يحاولون كل ما في وسعهم لإثبات عكس ذلك. إنها صحيفة غير شريفة تمامًا، وقد فقدت مصداقية هائلة”.

تطبيع المفهوم

كما قام ترامب بإعادة نشر فيديو “ميم” مرات عديدة على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يصوره أثناء حملته الانتخابية لمنصب الرئيس طوال الفترة المتبقية من القرن الحادي والعشرين.

وكان الرئيس قد ذكر سابقًا أنه لا يزال يمزح فيما يتعلق البقاء كرئيس لأكثر من فترتين في محاولة لاستفزاز الليبراليين، بينما يرى النقاد أنه يفعل ذلك بهدف “تطبيع المفهوم تدريجيًا بين الناخبين”.

واحتل الرئيس الأمريكي أجندة العديد من الصحف مؤخرًا، بسبب ما يراه البعض أنه “استعراض استبدادي”، وفقًا لما نشرته “سي إن إن”، حيث كشف النقاب عن قواعد جديدة تسمح لحكومة باحتجاز الأطفال المهاجرين إلى أجل غير مسمى، بينما يتم الحكم في قضايا اللجوء الخاصة بآبائهم.

كما هاجم ترامب رئيس الوزراء الدنماركي لرفضه بيع جزيرة جرينلاند، وادعى مرارًا وتكرارًا أن تصويت اليهود الأمريكيين للديمقراطيين “خيانة” لإسرائيل، زعم أنه كان “المختار” لخوض حرب تجارية مع ، هدد بالإفراج عن مقاتلي داعش في أوروبا كما ادعى أن العديد من اليهود يعتبرونه “ملك إسرائيل”.

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

للاطلاع على الرابط الأصلي:

https://www.independent.co.uk/news/world/americas/us-politics/trump-2020-election-president-four-terms-14-years-a9074451.html

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: