أخبارأخبار العالم العربي

الحكومة اليمنية تنفي فرض السعودية إقامة جبرية على الرئيس اليمني

عدن – من هارون محمد

نفت الحكومة اليمنية الشرعية ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن أن وأبناءه ووزراءه تحت إقامة جبرية فرضتها المملكة العربية .

وقال وزير الإعلام السابق، وزير السياحة في الحكومة اليمنية الشرعية، الدكتور محمد عبدالمجيد القباطي لموقع صوت العرب من “إن الخبر الذي نشر عار من الصحة، وإن الحكومة اليمنية تتمتع بحرية كاملة وتتنقل ما بين عدن والرياض وقت ما تريد”.

وأضاف القباطي “يبدو للأسف أن وكالة اسوشيتد برس قديرة وشهيرة وصحيفة واشنطن بوست الشهيرة قد وقعت في حبائل مصادر غير أمينة قامت  بفبركة مثل هذه الأخبار المغلوطة تمامًا بكل تأكيد”.

وقال الصحافي اليمني عماد حيدرة “إن هذه المعلومات غير صحيحه، بعض معلومات وكالات الأنباء للأسف تنشر بناء على معلومات مغلوطة من مراسليها في الذين يقيمون في العاصمة اليمنية صنعاء التي يسيطر عليها أنصار الله الحوثيين المتحالفين مع الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، وهذا قد يفقد الوكالات والصحف مصداقيتها”.

وأضاف حيدرة “أن هناك برنامج ممنهج يحاول ضرب الشرعيه بالتحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية والعكس”.

وأفاد حيدرة “أنه لاحظ من خلال قراءته للتقرير أن مراسل وكالة اسوشيتد برس هو نفسه مراسل واشنطن بوست”.

ونقلت وكالة اسوشيتد برس وواشنطن بوست في وقت سابق عن مصادر يمنية قولها إن السلطات السعودية فرضت على الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وابناءه ووزراءه إقامة جبرية، بسبب تصاعد حدة الخلافات بين الحكومة اليمنية وهادي من جهة، وسلطات الإمارات التي تعتبر عضوا بارزا في التحالف العربي المحارب في اليمن، من جهة أخرى.

يذكر أن اليمن يشهد نزاعا مسلحا بين الحكومة اليمنية الشرعية بقيادة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي من جهة، وأنصار الله الحوثيين المتحالفين مع الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح من جهة أخرى.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين