أخبارأخبار أميركا

الجيش يرفع مكافآت المجندين إلى 50 ألف دولار بسبب كورونا

في ظل حالة النقص التي يشهدها الجيش الأمريكي في بعض وحداته بسبب انتشار وباء كورونا، تم الإعلان لأول مرة عن تقديم الجيش لمكافأة تجنيد بحد أقصى 50 ألف دولار للمجندين ذوي المهارات العالية الذين ينضمون للخدمة العسكرية لمدة 6 سنوات، وفقًا لـ “CBS News“.

صرح كيفين فيرين، رئيس قيادة التجنيد في الجيش، أن إغلاق سوق العمل التنافسي خلال العام الماضي قد فرض تحديات كبيرة على المجندين، لذا مع اقترابنا من أصعب شهور السنة للتجنيد، يأمل الجيش أن بعض الأموال الإضافية وبعض التغييرات الأخرى ستجذب الشباب المؤهلين للتسجيل في الخدمة العسكرية.

قال فيرين: “ما زلنا نعيش تداعيات عام 2020 ووباء كورونا، لقد فقدنا فئة كاملة من الشباب والشابات الذين لم نتواصل معهم وجهًا لوجه من أجل الالتحاق بالجيش”، وأضاف فيرين أن “بعض المجندين يتخذون قرارهم بأنهم لا يحتاجون بالضرورة إلى العمل في الوقت الحالي وسط انتشار الوباء، لذا يستمرون في الخدمة”.

خلال العام الماضي قرر الكثير من المجندين أن يظلوا في الجيش، مما قلل من الضغط على التجنيد، كان هدف التجنيد خلال العام الماضي 57500 مجندًا جديدًا، وقال فيرين إنه سيكون هو نفسه تقريبًا هذا العام.

لإغراء المجندين الجدد، يمكن لأولئك الذين اشتركوا في التجنيد لمدة 6 سنوات في أحد المجالات المهنية العديدة التي يكثر عليها الطلب الحصول على مكافآت تصل إلى 50 ألف دولار، لكن نظرًا للمعايير العالية، سيكون من الصعب على الكثيرين التأهل للحصول على أعلى مكافأة.

يعتمد الرقم النهائي على الوقت الذي يوافقون فيه على الالتحاق بالتدريب، وما إذا كان لديهم بالفعل مهارات أساسية وما إذا كانوا يختارون المناصب القتالية المحمولة جواً أو أعمال الحراسة والمراقبة.

حتى الآن، عرض الجيش مكافأة قصوى قدرها 40 ألف دولار، وقال فيرين: “نحن في سوق تنافسية، التحفيز أمر ضروري للغاية، وهذا أمر نعلم أنه مهم تمامًا لمحاولة إقناع شخص ما بالقدوم والانضمام إلى الجيش”.

وفقًا لـ “فيرين”، لم يتم تحديد المبلغ الإجمالي للمكافآت المتاحة، لكن المكافآت انخفضت كل عام منذ أن بلغت ذروتها بأكثر من 485 مليون دولار في 2018، بعد أن فشل الجيش في تحقيق هدف التجنيد السنوي.

قال فيرين: “نريد تعزيز قيمة خدمة بلدنا أولًا، لكن الأمر كله يتعلق بالتعويض المناسب أيضًا”.

في السنة المالية التي انتهت في 30 سبتمبر الماضي، أنفق الجيش أكثر من 233 مليون دولار على العلاوات، وحصل حوالي 16500 مجندًا على مكافأة تجنيد في المتوسط تزيد عن 14 ألف دولار.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين