أخبارأخبار العالم العربي

الجيش الليبي يطرح مبادرة جديدة لحل الأزمة في البلاد

طرح الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، اليوم الأربعاء، مبادرة للحل والمصالحة بمشاركة كل القوى في البلاد بعد استعادة العاصمة طرابلس.

وقال المتحدث باسم الجيش الليبي أحمد المسماري – في مؤتمر صحفي أوردته قناة “العربية” الإخبارية اليوم الأربعاء – إن المصالحة الوطنية لن يشارك فيها المتطرفون ومن ارتكبوا جرائم ضد بلادنا.

وأوضح المسماري أن المبادرة تسعى لتشكيل حكومة كفاءات لإدارة شؤون البلاد، داعيًا الأمم المتحدة لرعاية الحوار الليبي، قائلا إن الحوار سيحدد تاريخ إجراء الانتخابات المقبلة.

وبخصوص الطيار الأمريكي المرتزق الذي اعتقل وهو يقاتل مع حكومة الوفاق، أكد المسماري أنه تدرب في تركيا، مشيرًا إلى أن الطيار الأمريكي المعتقل اعترف بالعمليات التي ارتكبها ضد القوات الليبية، وقد تم تسليمه لبلاده.

وفي سياق ذي صلة، قال المتحدث باسم الجيش الليبي إنه تم اليوم تسجيل محاولة لزعزعة الاستقرار في منطقة جبل غريان، وإن الاشتباكات مستمرة لحد الساعة في المنطقة.

ووصلت تعزيزات عسكرية جديدة، أمس الثلاثاء، من القوات الخاصة التابعة للجيش الوطني الليبي إلى محاور القتال بالعاصمة طرابلس، للمشاركة في المعارك التي يخوضها الجيش ضد الميليشيات المسلحة التابعة لقوات حكومة الوفاق على أبواب طرابلس.

وتصاعدت حدة المعارك هذا الأسبوع، خصوصا في محور طريق المطار جنوب غرب طرابلس، حيث تواجه قوات الجيش الوطني الليبي، مقاومة شرسة من قوات الوفاق المدعومة من الميليشيات التي فشلت هجماتها في انتزاع السيطرة على مطار طرابلس الدولي، بعد أسابيع من المواجهات العنيفة، استخدمت فيها المدفعية والأسلحة الثقيلة والقصف الجوّي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين