أخبارأخبار أميركا وكندا

البيت الأبيض يدافع عن مستشارة ترامب

واشنطن – دافع البيت الأبيض الأربعاء عن مستشارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وتدعى كيليان كونواي المتهمة بانتهاك قانون “هاتش”، بعد أن علقت في أحد اللقاءات التليفزيونية على الانتخابات التي ستجرى في ديسمبر/كانون الأول لشغل أحد مقعدي ألاباما في مجلس الشيوخ.

وذكر “راديو سوا” ان قانون هاتش يحظر على الموظفين الفدراليين استغلال سلطاتهم أو نفوذهم بهدف التأثير على نتائج الانتخابات.

وقال البيت الأبيض في بيان “إن كونواي لم تدع إلى التصويت لمرشح بعينه وأنها كانت تعبر عن دعمها لأجندة الرئيس دونالد ترامب، وسكان ألاباما هم من سيحددون نتيجة هذه الانتخابات”.

وقالت كونواي دوغ جونز مرشح  الحزب الديموقراطي في انتخابات الولاية لمجلس الشيوخ “إنه يدعم زيادة الضرائب ويعد موقفه ضعيفا تجاه الجريمة والهجرة غير الشرعية” خلال لقاء تليفزيوني على أحد الفضائيات الأميركية.

وأجابت خلالها على سؤال عما إذا كانت تدعو صراحة للتصويت لصالح مرشح الحزب الجمهوري روي مور، فأجابت “ما أقوله هو أننا نحتاج إلى الأصوات اللازمة لتمرير مشروع قانون الضرائب”.

وأعلن والتر شوب رئيس مكتب الأخلاقيات الحكومية السابق أنه تقدم بشكوى لدى مكتب المستشار الخاص، وهي وكالة فدرالية مستقلة تنظر في الشكاوى المتعلقة بالممارسات المحظورة في أماكن العمل الفدرالية، ضد كونواي بدعوى “الدعوة للتصويت ضد مرشح أثناء الظهور بصفتها الرسمية”.

المصدر: راديو سوا

 

الوسوم

اعلان

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock