أخبارأخبار العالم العربي

البنتاجون يتهم ميليشيات تابعة لإيران باستهداف قطاع النفط الخليجي

أكد مسئول “رفيع” بوزارة الدفاع الأمريكية، “البنتاجون” اليوم الثلاثاء، أن كافة المعلومات والمؤشرات تدل على أن مجموعات إرهابية مدعومة من إيران، تقف وراء عمليات التخريب التي استهدفت قطاع النفط في الإمارات والسعودية.

وقال المسؤول، في تصريحات خاصة لقناة “الحرة” الأمريكية، إن الرد الأمريكي علي هذه العمليات التخريبية لا يمكن أن يتم عبر الوسائل العسكرية، لافتا إلى أنه لا أحد يرغب في الدخول في حرب مع إيران، وأن هناك رغبة في تفادي حدوث ذلك.

وأضاف أن الحشد العسكري الأمريكي الذي تم إرساله إلى منطقة الشرق الأوسط كان بهدف حماية القواعد العسكرية الأمريكية وأفراد الجيش الأمريكي بالمنطقة.

وأوضح أن القوات الأمريكية تساعد السلطات الإماراتية في التحقيقات الجارية حول أعمال التخريب التي طالت سفن قبالة سواحل “الفجيرة”.

وكانت محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق – غرب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، تعرضا إلى هجوم بطائرات من دون طيار في وقت سابق اليوم.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن الهجوم الذي وقع بين السادسة والسادسة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي، نفذته طائرات درون مفخخة ونجم عنه حريق في المحطة رقم 8 تمت السيطرة عليه، بعد أن خلف أضرارا محدودة.

4 دول تحقق

أفاد مسؤول إماراتي، اليوم الثلاثاء، بأن خبراء سعوديين وأمريكيين وفرنسيين ونرويجيين يشاركون في التحقيق إلى جانب في العمليات التخريبية التي استهدفت في وقت سابق أربع سفن شحن تجارية قرب المياه الإقليمية الإماراتية.

ذكرت ذلك قناة (العربية) الإخبارية في نبأ عاجل، دون التطرق إلى مزيد من التفاصيل.

وكانت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية قد أكدت في وقت سابق أن أربع سفن شحن تجارية مدنية من عدة جنسيات تعرضت لعمليات تخريبية بالقرب من المياه الإقليمية للدولة باتجاه الساحل الشرقي بالقرب من إمارة الفجيرة وبالقرب من المياه الإقليمية وفي المياه الاقتصادية لدولة الإمارات

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين