أخبارأخبار أميركا

اعتقال رجل هدد بقتل بايدن وهاريس وأنصارهما

اعتقلت السلطات رجلًا من ولاية ماريلاند، يدعى جيمس ديل ريد (42 عامًا)، قام بتهديد المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن ونائبته السيناتور كامالا هاريس.

وبحسب صحيفة “نيويورك تايمز” فإن ريد ذهب إلى منزل في مسقط رأسه، بمدينة فريدريك، والذي كان يوجد في فنائه لافتات لحملة بايدن وهاريس، وترك هناك رسالة مكتوبة بخط اليد تحتوي على تهديدات ضدهما وضد أنصارهما.

ووفق شكوى جنائية قدمها جهاز الخدمة السرية فإن كاميرا المراقبة بالمنزل التقطت صورة للرجل الذي ترك الرسالة والتي جاء فيها: “نحن من يحمل هذه الأسلحة المخيفة، نحن الكوابيس التي يعاني منها أطفالكم”.

وأضاف في رسالته: “لدينا قائمة بالمنازل والعناوين، وعندما نقبض على الجد بايدن سنضربه بشدة حتى الموت”. كما هددت الرسالة بارتكاب أعمال عنف جنسي ضد هاريس، وفقًا لـ”رويترز“.

تم اعتقال المتهم، يوم الجمعة الماضية، وأقر بجريمته، وهو حاليًا قيد الاحتجاز، ويواجه تهمة فيدرالية وهي تهديد مرشح رئاسي، وتصل عقوبتها إلى السجن خمس سنوات، كما يواجه تهمتي التهديد بعنف جماعي وترهيب الناخبين.

وتأتي هذه الواقعة وسط مخاوف من وقوع حوادث عنف مصاحبة للانتخابات، كما تأتي بعد واقعة الكشف عن قيام أعضاء جماعة مناهضة للحكومة بالتخطيط لاختطاف حاكم ولاية فرجينيا الديمقراطي، رالف نورثام، خلال اجتماع لهم في يونيو الماضي بولاية أوهايو، بعد أن اتهموا أيضا بالتآمر لاختطاف حاكمة ولاية ميشيجان الديمقراطية، جريتشن ويتمير.

ووفقًا لموقع “الحرة” يخشى مسؤولون من زيادة التهديدات من قبل مليشيات وأعضاء جماعات متشددة مع اقتراب يوم الانتخابات. وحذرت وزارة الأمن الداخلي قبل أسابيع، من أعمال عنف محتملة للتجمعات الجماهيرية المرتبطة بالمرشحين، وأماكن الاقتراع.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين