أخبارأخبار أميركا

اعتقال امرأة يشتبه في تورطها بمقتل 4 أشخاص وسط ميشيغان

اعتقلت السلطات امرأة كانت تبحث عنها في قضية مقتل 4 أشخاص في مقاطعة كلير وسط ميشيغان. وتقع كلير على بعد حوالي 160 ميلاً شمال غرب ديترويت.

وقال جون ويلسون، قائد شرطة مقاطعة كلير، إن السيدة التي تدعى “جودي بوير” تم اعتقالها حوالي الساعة 10:40 صباح أمس الخميس. وكانت السلطات تبحث عن بوير، 54 عامًا، منذ ليلة الأربعاء، ولم توجه إليها أي تهمة حتى ظهر الخميس.

وكانت الشرطة قد عثرت على رجلين يبلغان من العمر 39 و36 عامًا مصابين حوالي الساعة 4 مساء يوم الأربعاء في كلير، وذلك بعد أن استجابت الشرطة لبلاغ عن حدوث إطلاق نار. وقالت الشرطة إن هذين الرجلين توفيا في وقت لاحق.

وقال قائد شرطة المقاطعة إنه تم العثور أيضًا على جثتين أحدهما لرجل يبلغ من العمر 85 عامًا والأخرى لامرأة تبلغ من العمر 61 عامًا في مكان آخر في نفس العقار. ولم تذكر السلطات كيف ماتوا جميعًا ولم تكشف عن دافع محتمل لعمليات القتل.

وأوضح ويلسون أن الشرطة كانت تفتش منزلاً في مقاطعة ويكسفورد القريبة عندما عثرت على بوير. وقال: “لقد فحصوها وكانت هناك هذا الصباح”. “إنه عبء ثقيل على كتفيك عندما تجد شخصًا تعتقد أنه متورط في شيء كهذا”. وأضاف أنه لن يتم توجيه تهم جنائية حتى يوم الاثنين.

وتشير بيانات جمعتها وكالة “أسوشيتد برس” و”يو إس إيه توداي” وجامعة “نورث إيسترن”، أن 3 عمليات إطلاق نار جماعي وقعت في الأماكن العامة خلال عام 2020، وهو أقل عدد لهذه الفئة من الجرائم منذ عقد- من إجمالي 19 عملية إطلاق نار جماعي شهدها العام.

وترصد البيانات جميع عمليات القتل الجماعي بما في ذلك عمليات إطلاق النار، والتي تسفر عن 4 قتلى أو أكثر باستثناء الجاني.

وفقًا لهذا التعريف، وبافتراض أن الضحايا في كلير قُتلوا خلال 24 ساعة، فقد وقعت 27 عملية قتل جماعي هذا العام 2021، من بينها 25 ناتجة عن إطلاق نار، وفقًا لما قاله جيمس آلان فوكس، عالم الجريمة والأستاذ في جامعة نورث إيسترن.

المصدر: ABC news

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين