أخبار

اشتباك مع داعش من أجل تحرير جنود وصحفيين

بغداد – تواصل الكتائب التابعة للحشد الشعبي في العراق اشتباكها مع مسلحي داعش في محافظة صلاح الدين شمال بغداد لإنقاذ قوات أمنية وصحفيين حاصرهم التنظيم, بحسب ما أعلنت كتائب الحشد الشعبي.

وذكر موقع “روسيا اليوم” أن أبو فاطمة الفريجي أمين عام كتائب “أنصار الحجة – حشد شعبي” قال في بيان للمكتب الإعلامي لمحافظة صلاح الدين “إن قواته وصلت قرية إمام، وسط اشتباكات مع عناصر داعش الإرهابي, وأن هناك مجموعة من القوات الأمنية محاصرة داخل منازل القرية، بعد نفاد عتادها، بالإضافة إلى إعلاميين، تحاول القوات الوصول إليهم لإنقاذهم”.

وقال قائد الشرطة الاتحادية العراقية الفريق رائد شاكر جودت، في سياق معركة الموصل “إن قواته أوشكت على إتمام مهامها القتالية في المدينة القديمة غرب الموصل، موضحا أنها تخوض معارك الساعات الأخيرة بالساحل الأيمن للمدينة”.

وأوضح جودت “أن تنظيم داعش يتمركز في 250 مترا فقط في منطقة النجفي بالمدينة القديمة، فضلا عن القضاء على 83 من مسلحي تنظيم داعش الإرهابي خلال عملية تطهير المدينة القديمة بالموصل، وإجلاء 30 عائلة خلال تقدم قوات الشرطة الاتحادية بالمدينة القديمة بالموصل”.

يذكر أن العام الماضي شهد مقتل 14 صحفيا خلال التغطية المستمرة  للمعارك ضد تنظيم داعش, عدا من تم إعدامه في الموصل لأسباب مختلفة من بينها اتهامات بالتخابر مع القوات العراقية.

الوسوم

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock