أخبارحوادثصوت أمريكا

إدانة أمريكية بارتكاب جريمة قتل متهورة راح ضحيتها 3 أطفال

أدينت امرأة من ولاية يوم الجمعة بارتكاب جريمة قتل متهورة بعد أن دعست شاحنتها الصغيرة “البيك اب” أربعة ، مما أسفر عن مقتل ثلاثة مهنم، وذلك أثناء عبورهم سريع مؤلف من حاراتين للصعود للحافلة المدرسية.
وقد أدينت “أليسا شبرد ” 24 عامًا ، بارتكاب عمل متهور إجرامي بسبب حادث في 30  تشرين الاول  ” أكتوبر” 2018 ، وقد ادعت فيه أنها لم تدرك وجود الحافلة المدرسية واصطدمت بالأطفال ، مما أسفر عن مقتل شقيقين توأمين” وماسون إنغل” ، 6 أعوام ، و شقيقتهم “” البالغة من العمر 9 سنوات ,اما “” 11 عاماً ،فقد أصيب بجروح خطيرة , سيتم الحكم عليها في 18  كانون الاول ” ديسمبر” وقد تواجه حكما بالسجن  لأكثر من 20 عامًا .
أخبرت “شيبرد” المحكمة أنها تتذكر رؤية الأضواء الوامضة وعربة كبيرة ، لكنها لم تدرك أن العربة كانت ولم تر علامة التوقف الحمراء على جانب الحافلة ، مكررة الادعاءات التي قدمتها في وقت اعتقالها,ووصفت حالة الهستيريا وعدم التصديق التي اصابتها عندما علمت انها قد ضربت الأطفال.
وقال شبرد “الطريقة الوحيدة التي يمكنني وصفها هي انني خرجت من جسدي “. “لقد كنت في حالة فوضى”.
وقال المدعي العام لمقاطعة فولتون ” ” إن موقف الحافلات هذا موجود منذ 50 عامًا ولم يُقتل أي طفل من قبل.
كما ذكر “مارز “أن شهادة السائق الذي كان خلف شبرد تفيد  إنها كان يمكن أن تنبه الحافلة مدرسية بأضواء التحذير وان تقوم بمد ذراعها”. وقال مارز “الشيء الذي يجعلني أشعر بالمرض هنا هو أن هذا الشيء لم يكن يجب ان يحدث أبداً”.
ادى الحادث إلى تغييرات على مستوى الولاية في والتي ادعت عليها  عائلات الضحايا الثلاثة بشدة.  مشروع القانون الذي وقَّعه حاكم الولاية” إريك هولكومب” في الأول من تموز”يوليو “زاد العقوبات لتصل إلى عام في السجن وغرامة تصل إلى 5000 دولار عندالتجاوز لحافلة مدرسية وهي تعطي اشارة طلب توقف (مد الذراع للخارج).
وقال “مايكل ستال ” الذي قُتلت ابنته” أليفيا “البالغة من العمر 9 أعوام ، لقناة “فوكس 59” من “إنديانابوليس” في شباط”فبراير” : (لا أريد أن أرى عائلة اخرى تعاني ما عانيتهانا وبريتاني وشين).

 

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: