أخبارأخبار حول العالم

أخيرًا.. إيران تفرج عن ناقلة النفط البريطانية

أعلنت وسائل إعلام، اليوم الإثنين، في نبأ ، عن إطلاق سراح ناقلة النفط البريطانية المحتجزة من قبل السلطات الإيرانية، بعد شهرين من احتجازها.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة السويدية المالكة للناقلة ستينا إمبيرو، التي ترفع علم وتحتجزها طهران منذ 19 يوليو الماضي، إنه تلقى معلومات باحتمال الإفراج عنها اليوم الاثنين، حسبما نقلت قناة “العربية” الإخبارية.

وقال إريك هانيل الرئيس التنفيذي لشركة ستينا بالك للتليفزيون السويدي: “تلقينا معلومات صباح اليوم (الأحد) بأنهم سيفرجون عن السفينة ستينا إمبيرو على ما يبدو في غضون ساعات، لذلك نفهم أنه تم اتخاذ القرار السياسي للإفراج عنها”.

واحتجزت الناقلة بعد أسبوعين من احتجاز بريطانيا ناقلة إيرانية قبالة سواحل منطقة جبل طارق قبل أن تفرج عنها سلطات المنطقة.

وقبل نحو أسبوعين، ذكر التليفزيون الإيراني أن طهران قد تفرج قريبًا عن الناقلة البريطانية المحتجزة وذلك بعد اكتمال الإجراءات القانونية.

وأعلن ، في 20 الماضي أنّه صادر ناقلة النفط البريطانية “ستينا إمبيرو” لدى عبورها مضيق هرمز.

وكانت إيران قد احتجزت الناقلة البريطانية منذ شهرين في مضيق جبل هرمز، بينما احتجزت بريطانيا الناقلة الإيرانية في ، والتي أفرجت عنها سلطات جبل طارق رغم طلب عدم الإفراج عن الناقلة.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: