أخبار

إيران: أمريكا ستتحمل عواقب أي هجوم وسنرد على الحرب بالدفاع المستميت

قالت وكالة فارس للأنباء اليوم الجمعة، إن إيران أبلغت الولايات المتحدة عبر السفير السويسري بأن واشنطن ستكون مسئولة عن عواقب أي عمل عسكري ضد إيران.

ولأن واشنطن وطهران لا تربطهما علاقات رسمية، فإن السفير السويسري في طهران يمثل المصالح الأمريكية في الجمهورية الإسلامية.

وذكرت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء أن وزارة الخارجية، التي استدعت السفير، أبلغته أن إيران لا تريد حربا مع الولايات المتحدة.

من جانبه قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي في حسابه على تويتر إن إيران: «ترد على الدبلوماسية بالدبلوماسية… وعلى الحرب بالدفاع المستميت». وجاءت تصريحاته ردا على تصريحات للمبعوث الأمريكي بشأن إيران بريان هوك قال فيها إن المساعي الدبلوماسية الأمريكية لا تمنح إيران الحق في الرد بالقوة العسكرية. وأضاف أن على إيران أن ترد على الدبلوماسية بالدبلوماسية.

فيما قال مسؤولان إيرانيان لرويترز، اليوم الجمعة، إن طهران تلقت رسالة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر سلطنة عمان الليلة الماضية للتحذير من هجوم أمريكي وشيك على إيران.

وذكر أحد المسئولين لرويترز طالبا عدم ذكر اسمه إن ترامب قال في رسالته إنه ضد أي حرب مع إيران ويريد إجراء محادثات مع طهران بشأن عدد من القضايا… وحدد فترة زمنية قصيرة للحصول على ردنا، لكن رد إيران الفوري هو أن القرار بيد الزعيم الأعلى (آية الله علي) خامنئي في هذه المسألة”.

وقال المسؤول الثاني: «أوضحنا أن الزعيم الأعلى يعارض أي محادثات، لكن الرسالة ستنقل إليه ليتخذ القرار… ومع ذلك أبلغنا المسؤول العماني أن أي هجوم على إيران ستكون له عواقب إقليمية ودولية».

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين