أخبارأخبار أميركا

إلغاء القرارات التي أصدرتها حاكمة ميشيجان لمنع تفشي كورونا

أعلنت المدعية العامة في ولاية ميشيجان، دانا ناسيل، أن مكتبها لن يقوم بفرض ومتابعة تطبيق الأوامر التنفيذية التي أصدرتها حاكمة الولاية، جريتشين ويتمر، لمنع تفشي فيروس كورونا.

وقالت المدعية العامة، في بيان صدر أمس الأحد، إن هذا الإجراء يأتي بعد صدور حكم من المحكمة العليا في الولاية يوم الجمعة الماضي والذي يقضي  بعدم دستورية الأوامر التنفيذية التي أصدرتها الحاكمة بعد الرابع من أبريل الماضي وإلغائها.

وفي حيثيات الحكم قالت المحكمة إن ويتمر استمدت سلطة بشكل غير قانوني من قانون عام 1945 الذي لا يطبق حاليًا.

وعبر مكتب المدعية العامة عن أمله في استمرار مواطني ولاية ميشيجان في مواصلة التزامهم طواعية بارتداء الكمامات وممارسات التباعد الاجتماعي، وفقا لمعايير السلامة التي تفرضها الأوامر التنفيذية الحاكمة.

وكانت ميشيجان قد شهدت مظاهرات في أبريل الماضي، أمام مبنى بلدية لانسينغ، شارك فيها بعض المسلحين، احتجاجًا على تمديد أوامر البقاء في المنزل التي أصدرتها الحاكمة ويتمر، وطالبوا بإعادة فتح الولاية.

كما تسلل عدد من المتظاهرين إلى مقر البرلمان المحلي، وحاولوا اقتحام قاعة الاجتماعات، في وقت كان فيه المشرعون يبحثون طلب حاكمة الولاية بتمديد الصلاحيات الاستثنائية الممنوحة لها لمواجهة وباء كورونا.

ونشرت المشرعة المحلية، ديانا بوليهانكي، على حسابها في “تويتر” وقتها صورة تظهر أشخاصًا مسلحين يقفون على شرفة مقر الهيئة التشريعية، مؤكدة أن بعض زملائها النواب ارتدوا سترات واقية تحسبًا لهجمات محتملة.

وفي وقت لاحق تبنت الهيئة التشريعية المحلية التي يسيطر عليها الجمهوريون قرارًا يرفض تمديد حالة الطوارئ في الولاية، مما فتح الطريق أمام تقديم دعوى قضائية ضد قرارات حاكمة الولاية.

من جانبها تحدت الحاكمة جريتشن ويتمر معارضيها ووقعت على أمر تنفيذي يمدد حالة الطوارئ في الولاية لمدة 28 يومًا حتى نهاية مايو الماضي.

ووجه الرئيس دونالد ترامب رسالة إلى ويتمر، على خلفية تنظيم مظاهرات ضدها احتجاجا على خطط تمديد القيود لمنع تفشي فيروس كورونا.

ودعا ترامب، في تغريدة على حسابه في “تويتر”، الحاكمة ويتمر، إلى “التراجع قليلا وإطفاء النيران”، واصفا المتظاهرين الذين كانت بحوزة بعضهم بنادق آلية بأنهم “أشخاص جيدون جدًا لكنهم غاضبون”.

وتابع ترامب أن المحتجين الذين ينتمي غالبيتهم إلى مؤيديه يرغبون في “استعادة حياتهم بأمان”، وخاطب مخاطبا حاكمة ميشيجان قائلًا: “التقيهم وتحدثي معهم وأبرمي صفقة”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين