أخبارأخبار أميركا

إسقاط قضية الاحتيال ضد رئيس حملة ترامب السابق

أسقط قاض أمريكي، اليوم الأربعاء، تهم الاحتيال في الرهن العقاري لولاية نيويورك ضد بول مانافورت، حيث أن مدير الحملة السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد حوكم بالفعل فيما يتعلق بسلوك مماثل.

وتلغي تلك الخطوة ما اعتبره مدعي مانهاتن محاولة لضمان بقاء مانافورت في السجن، إذا قام ترامب بالعفو عنه في الجرائم الاتحادية التي أدين بها سابقًا، حيث يمكن للرئيس إصدار العفو عن الجرائم على المستوى الاتحادي، وليس على مستوى الولايات.

وقد واجه مانافورت، 70 عامًا، تهمًا في القضية تتعلق بالاحتيال في الرهن العقاري والتآمر وتزوير سجلات العمل، والتي رفعها مدعي مقاطعة مانهاتن سايروس فانس جونيور، وهو ديمقراطي، في مارس الماضي.

وقرر قاضي المحكمة العليا في مانهاتن ماكسويل ويلي أن التهم المحلية تصل إلى حد الانتهاكات المزدوجة: لقد تم بالفعل اتهام مانافورت وإدانته بنفس الجرائم في إحدى قضاياه الاتحادية.

وقد حكم عليه في وقت سابق من هذا العام بالسجن لأكثر من سبع سنوات بتهمة التآمر والجرائم المالية.

وقال تود بلانش محامي مانافورت في بيان “قلنا منذ يوم صدور قرار الاتهام أن له دوافع سياسية”.

ولم يحضر مانافورت، الذي ذُكر أنه تم نقله إلى المستشفى بسبب مرض في القلب الأسبوع الماضي، جلسة المحكمة عندما تم اسقاط القضية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين