أخبارأخبار أميركا

مشروع قانون أمام الكونجرس الأمريكي لدعم متظاهري إيران

كشفت المتحدثة باسم مورغان أورتاغوس، إن بلادها كانت دائمًا تقف مع المتظاهرين في ، مضيفة أن وزارتها والبيت الأبيض دعما المظاهرات، وأنهم دعوا النظام الإيراني بألا يقتل المتظاهرين أو يقمعهم أو حتى يقطع عنهم الإنترنت.

وأضافت، خلال تصريحات صحفية، اليوم الاثنين، أن الرئيس الأمريكي دونالد قال إنه سيحاسب إيران على معاملة شعبها وسيضمن ألا تمتلك سلاحًا نوويًا، مبينة أن الولايات المتحدة أعادت الردع ضد إيران بعد قتل قائد فيلق القدس، قائلة: “سنستمر مع وزارة الخزانة في الضغط إيران”.

وأردفت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، أنها مع الحديث مع رئيس الوزراء العراقي ورئيس البرلمان في الحضور العسكري والدبلوماسي في ، ونحن ملتزمون بقتال داعش ولهذا نحن هناك.

قانون جديد
من جانبه، كشف السيناتور الأمريكي كيفن ماكارتي، عن مشروع قانون جديد، سيقدمه إلى من أجل دعم المتظاهرين في إيران.

وكتب عضو مجلس النواب الأمريكي، في تغريدة، على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “أطرح مشروع قانون دعما للمحتجين في إيران. العالم يشاهد، ويجب أن يعرف الشعب الإيراني أنه ليس وحيدا في هذه اللحظات المحورية”.

وانطلقت موجة جديدة من الاحتجاجات في إيران، السبت الماضي، حيث خرج مئات المتظاهرين إلى شوارع العاصمة رافعين شعارات ضد سلطات البلاد بعد اعترافها بإسقاط الطائرة الأوكرانية بصاروخ إيراني مضاد للجو نتيجة لـ “خطأ بشري”، وأسفر تحطمها عن مقتل 176 شخصا.

وفرقت الشرطة الإيرانية المتظاهرين باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع، بعد أن أطلقوا شعارات معادية للحرس الثوري الإيراني وقيادة البلاد، بما في ذلك المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، علي خامنئي.

كما مزق بعض المحتجين صورا لقائد “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري، قاسم سليماني، الذي أدى اغتياله على يد الولايات المتحدة، يوم 3 يناير، إلى توتر كبير في العلاقات بين إيران والولايات المتحدة نجمت عنه كارثة إسقاط الطائرة.

وأعلن ترامب عبر تغريدات عديدة باللغة الفارسية عن دعمه الكامل للمتظاهرين الإيرانيين.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: