أخبار

إتهام رئيس أرمينيا السابق بإستغلال السلطة

ترجمة : مروة مقبول

وجه محققون أرمينيون إلى تهما ًباستغلال السلطة وطالبوا في  دعوى قضائية بالقبض عليه .

وتأتي هذه الخطوة بعد ثلاثة أشهر من تغيير السلطة في ، و هي دولة كانت تنتمي للاتحاد السوفيتي السابق، بعد أسابيع من المظاهرات الحاشدة ضد الفساد والمحسوبية.

و كان كوشاريان الثاني في الفترة من 1998 إلى 2008 ، قد وجه إليه المحققون تهمة محاولة الإطاحة بالنظام الدستوري خلال الأحداث التي أعقبت الانتخابات في مارس / آذار 2008 ، عندما تم انتخاب حليفه سيرج سركسيان رئيسًا للبلاد.

في فبراير / شباط – مارس / آذار 2008 ، نظمت المعارضة مظاهرات للاحتجاج على نتائج الانتخابات وزعموا أن مرشحهم ، ليفون تير بتروسيان ، قد فاز في التصويت.

تم تفريق الاحتجاجات وقتل 10 أشخاص في اشتباكات مع الشرطة، فيما أيدت نتائج الانتخابات.

قام البرلمان بانتخاب رئيساً للوزراء في 8 مايو / أيار من هذا العام ، و هو ناشط و معارض كان قد تم اعتقاله في يونيو / حزيران 2009 بتهمة إثارة الاضطرابات أثناء الاحتجاجات التي أعقبت الانتخابات في ذلك الوقت.

وقال كوشاريان في حديثه للتلفزيون الأرمني “يركير ميديا”   إن الاتهامات الأخيرة لها دوافع سياسية  … فهي هي خيال ، ملفقة ، غير مبررة ولها تأثير سياسي”  لكنه أضاف أنه مستعد لقضاء بعض الوقت في السجن و أن التطور الأكثر احتمالا هو اعتقاله ، لكنه لم يكن ينوي الهرب… “سأذهب للجلوس في السجن والقتال حتى النهاية.”

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين