أخبار

أول مريضة تتعافى من “كورونا” تروي تجربتها مع الفيروس الخطير

في بادرة أمل حيال فيروس “كورونا” الخطير الذي يثير القلق حول العالم؛ سُجلت أول حالة في الصين تتعافى من هذا الفيروس الخطير، وعقب شفاءها روت تجربتها مع هذا المرض.

فقد روت “هو جيانج”، البالغة من العمر 44 عامًا، بعد شفائها من “كورونا”، تجربة معناتها وعلاجها من هذا المرض في مقابلة مع وكالة “شينخوا” الصينية، ونصحت الجميع بعدم الخوف، والوقاية منه بأفضل طريقة ممكنة، عن طريق ارتداء قناع وغسل اليدين، والتوجه للمستشفى فورًا إذا ارتفعت درجة الحرارة، أو ظهرت أعراض أخرى.

وقالت “جيانج” أن زوجها قد لاحظ الإعياء عليها عندما توجهت في 15 يناير إلى المنزل للاحتفال بالسنة الصينية الجديدة، وعندما التقاها في محطة السكة الحديد، رأى أنها ليست على ما يرام، ونقلها على الفور إلى مستشفى محلي.

وفي 21 يناير؛ تم نقلها إلى مستشفى “سانسيا” المركزي في “وانزهو”، حيث تم عزلها وتشخيصها بأنها مصابة بفيروس “كورونا”، وكانت أول مريضة بهذا المرض في “تشونجتشينج”.

وكشفت “جيانج” أن الأطباء أعطوها علاجًا مضادًا للفيروسات، ومضادًا للعدوى في نفس الوقت، واستخدموا طرق الطب الصيني التقليدي لعلاجها، وفي الأيام الأخيرة، تغيرت جميع الأعراض إلى الأفضل، وبعد ذلك قال لها الأطباء إنه يمكنها الخروج من المستشفى.

وختمت “جيانج” حديثها بالقول: “يسألونني ما إذا كان هذا المرض فظيعًا؟، أعتقد أن أهم شيء هو عدم الخوف منه، والأهم هو حماية نفسك بأفضل طريقة ممكنة”، مضيفة: “لا داعي للقلق من أنك معزول، وعليك الحفاظ على مزاج جيد، وفعل ما يقوله الأطباء، يجب أن نثق بالأطباء، وحينها سوف تتحسن بالتأكيد”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين