أخبارأخبار العالم العربي

أمريكا تعلن التوصل لاتفاق بين مصر وإثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة

توصلت مصر والسودان وإثيوبيا إلى اتفاق مبدئي حول تحديد إجراءات ملء سد النهضة، مؤكدة أن العملية يجب أن تجري على مراحل مع توفير سبل تخفيف أثر الجفاف على الطرفين المصري والسوداني.

وقالت الخزانة الأمريكية، في بيان صحفي، مساء الأربعاء، إن وزراء الخارجية والموارد المائية في مصر وإثيوبيا والسودان أشاروا إلى أن تنفيذ تعبئة سد النهضة سيتم على مراحل، موضحًا أن عملية تعبئة السد ستتم خلال موسم الأمطار بشكل عام من يوليو إلى أغسطس، على أن تستمر في سبتمبر وفقًا لشروط معينة.

وأشار البيان إلى أن وزراء الدول الثلاث يدركون الفوائد الإقليمية المهمة التي يمكن أن تنجم عن إبرام اتفاق بشأن سد النهضة.

كما أكد الوزراء أهمية التعاون عبر الحدود في تنمية النيل الأزرق، مشيرين إلى تنفيذ المراحل اللاحقة من تعبئة سد النهضة وفقا لآلية يتم الاتفاق عليها، على أن يخضع هذه الأمور إلى اتفاق نهائي.

وبحسب بيان وزارة الخزانة الأمريكية، سيتم إنشاء آلية تنسيق فعالة وأحكام لتسوية النزاعات.

وأعلنت الخزانة الأمريكية، عن تحديد اتفاق وزراء الخارجية والموارد المائية في مصر وإثيوبيا والسودان، لعقد اجتماع جديد في واشنطن يوم 28 -29 يناير الجاري؛ للوصول إلى الصيغة لاتفاق شامل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وتستهدف المرحلة الأولى لملء خزان السد الوصول إلى مستوى 595 مترا فوق مستوى سطح البحر وبدء توليد الكهرباء بشكل مبكر، “مع توفير تدابير مناسبة لتخفيف أثر الجفاف القوي المحتمل على مصر والسودان في هذه الفترة”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين