أخبارأخبار أميركا

أمريكا تعرض مكافأة ضخمة مقابل القبض على نيكولاس مادورو

أعلنت الخارجية الأمريكية في بيان، اليوم الخميس، عن مكافأة يمكن أن تصل الى 15 مليون دولار، مقابل أي معلومات تتيح اعتقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وتأتي هذه الخطوة، في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة العدل الأمريكية اتهامات بحق نيكولاس مادورو ، تتعلق بالمخدرات وما يرتبط بها من أعمال إرهاب.

وقال مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي في بيان، أن مكافآت بقيمة عشرة ملايين دولار، لمن يدلي بمعلومات تتيح اعتقال او إدانة مسؤولين مقربين من الرئيس الاشتراكي.

وأضاف بومبيو أن “الشعب الفنزويلي يستحق حكومة شفافة ومسؤولة تخدم احتياجات الشعب ولا تخون ثقته عبر توظيف مسؤولين ضالعين في أنشطة تهريب مخدرات غير مشروعة”.

تهريب مخدرات

وكشف مسؤولون أمريكيون، إن مادورو يتزعم مجموعة تهريب كوكايين، تدعى “كارتل الشمس” تشمل سياسيين كبار وأعضاء في الجيش الفنزويلي والقضاء.

وبدوره أوضح وزير العدل بيل بار أنهم قاموا بشحن 200 الى 250 طن من الكوكايين الى خارج البلاد تحت حماية الحكومة الفنزويلية.

ومن ناحية آخرى كشفت شبكة “سي إن إن” الخميس، أن وزارة الخارجية الأمريكية ستصنف فنزويلا كدولة راعية للإرهاب، غير أن الوزارة نفت ذلك في وقت لاحق.

جدير بالذكر أن فنزويلا تشهد اضطرابات سياسية منذ أوائل العام الماضي، على خلفية إعلان جوايدو- الذي كان يتولى حينذاك منصب رئيس الجمعية الوطنية (البرلمان) نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد بدلا عن مادورو.

وفي إطار ذلك اعترفت به الولايات المتحدة ودول أخرى وهيئات دولية برئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية، خوان جوايدو، قائدا للبلاد، وشنت الإدارة الأمريكية حملة من العقوبات الاقتصادية تهدف إلى إجبار مادورو على التنازل عن السلطة.

 

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين