أخبار

أطباء يدرسون الوضع الصحي لـ”ميركل” بعد حادث الارتجاف الشديد

استبعد العديد من الأطباء وجود مشكلة صحية خطيرة لدى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بعد واقعة الارتجاف.

وبدا على ميركل خلال وقوفها أمام حرس الشرف بجانب الرئيس الأوكراني، ارتجافات شديدة في ساقيها وجسمها، لكن عندما سارت برفقة زيلنسكى أمام حرس الشرف خفّ الارتجاف بوضوح.

وربط نائب مدير قسم الطوارئ في مستشفى هامبورغ-إبندورف الجامعي، ألكسندر شولتسه، في تصريحات صحفية، حالة ميركل بنقص محتمل للسوائل في جسمها، مضيفا أن الارتجاف في حد ذاته ليس أمرًا مثيرًا للقلق من المنظور الطبي.

وذكر شولسته أن معلومة أن المستشارة تحسنت حالتها عقب تناولها ثلاثة أكواب من المياه من الممكن أن تكون بلا شك إشارة إلى أنها عانت من مشكلة قصيرة المدة في الدورة الدموية.

وبدا على ميركل خلال وقوفها أمام حرس الشرف بجانب الرئيس الأوكراني ارتجافات شديدة في ساقيها وجسمها، لكن عندما سارت برفقة زيلنسكى أمام حرس الشرف خفّ الارتجاف بوضوح.

وقالت ميركل خلال مؤتمر صحفي مع زيلنسكي، أمس الأول، إنها تناولت حاليا ثلاثة أكواب من الماء، موضحة أن السبب في الارتجاف كان على ما يبدو نقص المياه في جسمها، مضيفة أنها في حالة جيدة الآن كما هو واضح.

ولا يرى الطبيب العام ورئيس اتحاد الأطباء في ولاية بافاريا، جاكوب بيرجر، في واقعة أمس الأول داعيا للقلق على صحة المستشارة، حيث قال في تصريحات لمجلة “فوكوس” الألمانية “بالطبع تعجبت، لكن بالأحرى بسبب الثبات الذي بدت عليه ميركل (رغم الارتجاف)”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين