أخبار حول العالم

فنزويلا تفرج عن نائب معارض قبل زيارة لمسئولة أممية بحقوق الانسان

أفرجت السلطات الفنزويلية، عن النائب المعارض ، الموقوف منذ أبريل/نيسان الماضي، وأتى الافراج عن كارو قبل يومين من وصول باشليه إلى العاصمة الفنزويلية .

وفي تغريدة لها عبر ، قالت الجمعية الوطنية الفنزويلية، التي تسيطر عليها المعارضة، إنّ “النائب جيلبرتو كارو ما كان ينبغي أن يحتجز أبداً. لقد خرج اليوم من خلف القضبان ولكنه على غرار سائر الفنزويليين لم يستعد به حريته”.

وستلتقي باشليه، الرئيسة السابقة لتشيلي، إضافة إلى وغوايدو “ضحايا تجاوزات وانتهاكات لحقوق الانسان” وسياسيين آخرين ومجموعات من المجتمع المدني.

والإثنين أعلنت الجمعية الوطنية في تغريدة على تويتر أنّ “النائب غيلبرتو كارو ما كان ينبغي أن يحتجز أبداً. لقد خرج اليوم من خلف القضبان ولكنه على غرار سائر الفنزويليين لم يستعد به حريته”.

وكارو (45 عاماً) هو عضو في حزب “الإرادة الشعبية” الذي يتزعّمه وقد كان في استقباله لدى خروجه من السجن جمع من أنصار المعارضة إضافة إلى أنصار لمادورو أيضاً.

وكان كارو أوقف في 26 نيسان/أبريل من دون الإعلان عن سبب اعتقاله. وسبق لهذا النائب أن احتُجز بين كانون الثاني/يناير 2017 ومطلع حزيران/يونيو 2018 بتهمة خيانة الوطن وسرقة أسلحة تابعة للجيش، لكن لم تتم إدانته أبدا.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: