أخبار العالم العربي

للمصريين في الخارج: دليلك للمشاركة في استفتاء التعديلات الدستورية

تبدأ غدًا الجمعة مقرات السفارات والبعثات الدبلوماسية المصرية بالخارج استقبال المواطنين المصريين بالدول العربية والأجنبية للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على تعديل بعض أحكام الدستور، وذلك بناء على الدعوة التي أطلقتها الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر.

وحرصت وزارة الخارجية المصرية على اتخاذ كافة الاستعدادات لإجراء الاستفتاء من خلال تشكيل لجنة بمقر وزارة الخارجية للإشراف على عملية إجراء الاستفتاء والتواصل مع البعثات فى الخارج على مدار الساعة، فضلا عن إنشاء (140) مقرًا انتخابيًا فى (124) دولة تتواجد بها البعثات المصرية في الخارج.

ومن المنتظر طبقا للضوابط المنظمة لعملية التصويت، أن تستقبل البعثات المصرية المواطنين المصريين للتصويت في الاستفتاء خلال أيام 19 و20 و21 أبريل 2019، وذلك من الساعة 9.00 صباحا حتى الساعة 9.00 مساء بالتوقيت المحلي لدولة الاعتماد.

كما نصت الضوابط التى أقرتها الهيئة على أنه يحق لكل مواطن مصري متواجد في الخارج التصويت في الاستفتاء على أن يحمل معه أصل جواز السفر المميكن الساري أو أصل بطاقة الرقم القومي سواء أكانت سارية أم لا.

وقد قامت البعثات المصرية في الخارج بالتواصل مع الجاليات المصرية بدولة الاعتماد من أجل شرح كافة الضوابط والتسهيلات التي تنظم عملية التصويت فى الاستفتاء، وذلك فى إطار حرص وزارة الخارجية على توفير المناخ الملائم لإجراء عملية التصويت بأكبر قدر ممكن من التيسير على المواطنين، أخذا فى الاعتبار الضوابط التى وضعتها الهيئة الوطنية للانتخابات.

 

دليل انتخابي

وذكرت صحيفة «الشروق» المصرية أن الهيئة الوطنية للانتخابات أصدرت قرارها رقم 29 لسنة 2019 والذي ينص على أنه لكل مصري بالخارج الحق في الإدلاء بصوته في الاستفتاء، متى كان اسمه مقيداً بقاعدة بيانات الناخبين ويحمل بطاقة رقم قومي أو جواز سفر ساري الصلاحية متضمناً الرقم القومي.

 

آلية التصويت بالاستفتاء

سيكون عن طريق الاقتراع السري المباشر أمام اللجان المنتشرة بمقار البعثات الدبلوماسية والقنصلية بـ124 دولة.

يبدأ الاقتراع اعتباراً من الساعة التاسعة صباح الجمعة 19 أبريل الجاري وحتى الساعة التاسعة مساءً على مدار ثلاثة أيام، وذلك وفقاً لتوقيت الدولة التي يجري فيها الاقتراع، وتتخلل ساعات الاقتراع ساعة راحة ينظم رئيس اللجنة القيام بها، وبما لا يخل بسلامة العملية الانتخابية.

وإذا وجد في جمعية الانتخاب عند انتهاء الميعاد في الساعة التاسعة مساءً ناخبين لم يدلوا بأصواتهم، يحرر رئيس اللجنة كشفاً بأسمائهم، تستمر عملية الانتخاب حتى الانتهاء من إبداء الرأي.

ويجوز لرئيس اللجنة وأعضاء وموظفي لجان الاستفتاء بالخارج والإدلاء بأصواتهم أمام تلك اللجان، ويلزم القرار رئيس اللجنة بالتأكد من شخصية كل ناخب، ويسلمه بطاقة تصويت، على ظهرها خاتم البعثة أو توقيع رئيس اللجنة حسب الأحوال وتاريخ الاستفتاء، ويذهب الناخب إلى الماكن المخصص لإبداء الرأي في قاعة الاستفتاء، وبعد أن يثبت رأيه في البطاقة يضعها مطوية في الصندوق الخاص ببطاقات الاقتراع، ويوقع قرين أسمه في كشف الناخبين وبخطه أو ببصمة إبهامه، كما يوقع أمين اللجنة في الخانة المخصصة له.

وإذا كان الناخب من ذوي الاحتياجات الخاصة على نحو يمنعه من أن يثبت رأيه بنفسه في البطاقة، فله أن يبديه على انفراد لرئيس اللجنة الذي يثبته في البطاقة، ويثبت رئيس اللجنة حضوره في كشف الناخبين وتستكمل الإجراءات.

 

محظورات

يحظر قرار الهيئة الوطنية للانتخابات على الناخب أن يدلى بصوته داخل لجنة الاقتراع ذاتها أكثر من مرة أو أن يدلى بصوته أمام لجنة اقتراع أخرى داخل أو خارج الدولة التى أدلى فيها بصوته.

ويمنح القرار رئيس اللجنة الحق في التأكد من شخصية المرأة المنتقبة وله أن يكلف بذلك إحدى السيدات العاملات باللجنة، وفي حالة رفض الناخبة المنتقبة ذلك لا يسمح لها بالإدلاء بصوتها، ويثبت بمحضر إجراءات اللجنة.

وعلى كل لجنة أن تحرر محضراً تثبت فيه جميع الإجراءات التي اتبعتها منذ بداية الاقتراع حتى نهايته، ويوقع المحضر من رئيس اللجنة وأمينها، كما يحرر كشفاً يدون فيه اسم كل ناخب أدلى بصوته والرقم القومي الثابت ببطاقته أو بجواز سفره.

 

التحفظ على الصناديق

وفى نهاية اليوم الأول من الأيام الثلاثة المحددة للاستفتاء، يعلن رئيس اللجنة ختام هذه العملية ويغلق الصناديق التى تضم أوراق الاقتراع بصورة مؤمنة، ويحرر محضرا بإجراءات الغلق يثبت به عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم، ويحفظ المحضر وبطاقات إبداء الرأى المتبقية وكافة أوراق اللجنة فى مظروف أو أكثر بصورة مؤمنة ويعين عليه الحراسة اللازمة.

وتبدأ اللجنة فى عملها فى اليوم التالى بالتحقق من سلامة مقر اللجنة وصناديق الاقتراع والمظاريف التى تحوى أوراق الاقتراع ويتم تحرير محضر بفتح اللجنة يثبت فيه الإجراءات التى اتبعت ويرفق المحضر بباقى أوراق اللجنة. وتكرر ذات الإجراءات فى نهاية اليوم الثانى وبداية اليوم الثالث.

وتنظيماً لعملية الفرز، نص القرار على أنه بعد انتهاء اليوم الأخير للاقتراع تقوم اللجان فى مقارها بالخارج بأعمال الفرز تحت إشراف رؤساء هذه اللجان، ويتم إعداد حصر عددى بمن أدلوا بأصواتهم واستيفاء نماذج محاضر الفرز وإرسالها لوزارة الخارجية مؤمنة وبصفة عاجلة لتسليمها للجنة المكلفة بمتابعة وتلقى نتائج تصويت المصريين فى الخارج والمشكلة بقرار رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، والتى تتولى إعداد محضر فرز مجمع لكل دولة وكذا محضر فرز مجمع بنتيجة تصويت المصريين فى الخارج وعرضه على مجلس إدارة الهيئة لضمه للنتائج النهائية للاستفتاء.

وألزم القرار بتحرير محضر بكافة الإجراءات موقع عليه من رئيس وأعضاء وأمين اللجنة بكل سفارة أو قنصلية، وتوضع بطاقات الاستفتاء والمحاضر فى مظروف أو أكثر ويغلق بصورة مؤمنة ويوقع عليه رئيس اللجنة، وترسل أوراق الانتخاب وكشوف الناخبين والمحاضر والمظاريف التى تحوى بطاقات الاقتراع وسائر أوراق عملية الاستفتاء وما قدم من طعون بأول حقيبة دبلوماسية، وتسلم إلى لجنة متابعة وتلقى نتائج تصويت المصريين بالخارج.

 

المراقبة والمتابعة

تجرى عملية الاقتراع والفرز والحصر فى وجود ممثلى ومندوبى كافة وسائل الإعلام والمنظمات الصادر لها تصريح من الهيئة الوطنية للانتخابات، فضلا عمن يسمح لهم رئيس البعثة من وسائل الإعلام بالدولة التى بها مقر البعثة بالمتابعة، وذلك بما لا يعيق عمل اللجنة.

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين