أخبار العرب

لأول مرة في العالم العربي .. تعيين وزيرة للداخلية

أعلن ، سعد الدين الحريري، تشكيلته الوزارية، اليوم الخميس، لرئيس الجمهورية اللبنانية ،، في القصر الجمهوري، بعد حوالي 9 أشهر من التكليف.

ومن بين المفاجآت التي تضمنتها قائمة الحريري الأخيرة، تعيين امرأة في منصب وزارة الداخلية، وذلك في خطوة لافتة وجريئة من الحريري حيث لم يشهد من قبل تولّي امرأة وزارة الداخلية.

كما لم يشهد من قبل تعيين امرأة في حقيبة وزارة الداخلية، وكذلك رغم مهام الوزيرة اللبنانية الجديدة الجسام، التي سبق أن علمت في الحقل الاقتصادي لسنوات طوال.

وهذه المرة الأولى التي تشغل سيدة منصب وزير الداخلية في لبنان، وذلك بعد تشكيل حكومة رئاسة سعد الحريري تتألف من 30 حقيبة

ريا الحسن المحسوبة على تيار الحريري واحدة من أربع سيدات في الحكومة ، وذلك بعد أن كانت الحكومة السابقة تضم سيدة واحدة فقط.

وقد اختيرت ندى البستاني لوزارة الطاقة، وريا الحسن للداخلية ومي شدياق كوزيرة دولة لشئون التنمية الإدارية، بجانب ڤيوليت خير الله الصفدي كوزيرة دولة لشؤون التأهيل الاجتماعي للشبان والمرأة.

وبهذا القرار انتقلت الخبيرة الاقتصادية اللبنانية ريا الحسن من سوق المال إلى ميدان الأمن وملاحقة الخارجين على القانون، لتصبح تتولى وزارة الداخلية والبلديات، في بلد يعاني من الطائفية وتزيد فيه التحديات بشأن الحريات ودور حزب الله.

ريا الحسن، تتولى للمرة الثانية حقيبة وزارية بعد أن تولت وزارة المال في أول حكومة يترأسها سعد الحريري أيضا ما بين 9 تشرين الثاني/نوفمبر 2009 وحتى 13 حزيران/يونيو 2011.

من هي ريا الحسن أول وزيرة للداخلية في لبنان؟

ولدت وزيرة الداخلية الجديدة في يناير عام 1967، ومتزوجة حاليًا من طبيب ، ولديها 3 بنات هن دانا (مواليد 1993)، راما (مواليد 1995)، زين (مواليد 2004).

حصلت الحسن في عام 1987 على شهادتها الجامعية في إدارة الأعمال من ، ثم حصلت على ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة جورج واشنطن الأمريكية وذلك عام 1990.

ومنذ 1995 وحتى 1999، عملت مساعدة لوزير المال ومنسّقة تنفيذ الشؤون المالية في وزارة المال، ثم مساعدة مدير العلاقات العامة بقسم الخدمات المصرفية للشركات في بنك بيبلوس حتى عام 2000.

ولمدة ثلاث سنوات حتى 2003 عملت ريا الحسن مستشارة لوزير الاقتصاد والتجارة حينذاك باسل فليحان.

عادت في 2005 لتعمل في مكتب ، وكانت مسؤولة عن مجموعة من المشاريع المطروحة في رئاسة مجلس الوزراء. وعملت على تطوير برنامج الحكومة الاقتصادي والاجتماعي في مؤتمري باريس 2 و3 والمخصصين للمساعدات الدولية للبنان.

منذ 2003 عملت الوزيرة مع ثلاثة وزراء للمالية، قبل أن يتم اختيارها في عام 2009 لتكون وزيرة للمالية في عهد حكومة سعد الحريري، واستمرت في المنصب حتى 2011.

وقبل أن يتم إعلانها وزيرة للداخلية والبلديات كانت ريا الحسن رئيسة للمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس وذلك منذ 8 سنوات.

وفي دلالة سياسية واقتصادية قوية على تعيين الحسن وزيرة للداخلية، اصطحب الحريري وزيرة داخليته الجديدة إلى ضريح رئيس الوزراء اللبناني الراحل، ، في خطوة لها أكثر من دلالة سياسية وأمنية.

وكانت رئاسة الوزراء اللبنانية قد نشرت تغريده لها على حسابها الشخصي على “تويتر”، صورة جمعت الحسن والحريري أمام ضريح الحريري الأب.

وترفض ريا الحسن في حواراتها الصحفية النادرة، أن يكون تعيينها في المناصب كونها امرأة، بل تصرّ على أن كفاءتها هي الطريق الذي أوصلها إلى أول وزارة تتولى الإشراف عليها.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين