أخبار العالم العربي

بعد أزمة استقالته … الحريري في السعودية بدعوة من الملك سلمان

بدعوة من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ، وصل رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري الى السعودية اليوم الأربعاء في زيارة هي الاولى له  منذ أن أعلن استقالته المفاجئة التي أثارت أزمة سياسية  أثناء زيارته السابقة للمملكة في نوفمبر/ تشرين الثاني

وبحث رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، مع العاهل السعودي الملك سلمان ، خلال اجتماعٍ في الرياض، العلاقات بين بلاده والمملكة  ، وحضرالاجتماع وزير الداخلية السعودي، عبد العزيز بن سعود بن نايف، ووزير الخارجية عادل الجبير، وشخصيات أخرى.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدرٍ قريبٍ من الحريري، لم تسمه، قوله: “من الواضح أن الملفّ اللبناني تغيّر في السعودية. كانوا يقولون لسعد الحريري عليك الاستقالة لأنك عقدت اتفاقاً مع ميشال عون ولوجود حزب الله في حكومتك”.

وأضاف: “راجعوا حساباتهم فيما يتعلّق بسياستهم تجاه لبنان، ووجهة نظرهم بأنه يجب أن يخوض الحريري حرباً ضد حزب الله وإلا فسيكون شخصاً غير مرحبٍ به”.

كان الحريري قد أثار أزمة سياسية كبيرة أثناء وجوده بالسعودية بعد اعلان استقالته ، واتهم مسؤولون لبنانيون حينها الرياض بإجبار الحريري، حليفها الوثيق، على الاستقالة ووضعه قيد الإقامة الجبرية لأنها ضاقت ذرعا بما يقوم به من مواءمات سياسية مع حزب الله اللبناني المدعوم من إيران.

ولكن بعد تدخل فرنسا لحل الأزمة عاد الحريري إلى بيروت بعدها بأسابيع وعدل عن استقالته ليطوي صفحة أزمة أثارت مخاوف على استقرار لبنان السياسي والاقتصادي ودفعته إلى صدارة المواجهة الإقليمية بين الرياض وإيران.

وبعد عودته جدّدت حكومته الائتلافية التي تضمّ “حزب الله” تأكيد سياسة الدولة بالنأي بالنفس عن الصراعات في العالم العربي.

وأعلن لبنان سياسة النأي بالنفس في 2012 لإبعاد البلاد عن الصراعات في المنطقة؛ مثل الحرب الدائرة في سوريا المجاورة .

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين