أخبار العالم العربيالركن الخامستغطيات خاصة

السعودية تعلن عدد حجاج هذا العام ولا استثناءات لأي دولة

أعلن وزير السعودي، ، عن العدد الدقيق للحجاج الذين سيسمح لهم بأداء مناسك الحج هذا العام، كما أعطى مزيدًا من الإيضاحات حول طبيعة موسم الحج الاستثنائي الذي ستنظمه المملكة في ظل استمرار جائحة فيروس المستجد.

يأتي ذلك بعد قرار المملكة العربية تنظيم موسم الحج لهذا العام بأعداد محدودة جدًا، تقتصر على الموجودين في المملكة من جنسيات مختلفة.

في هذا الإطار أعلن الوزير “محمد صالح بن طاهر بنتن”، اليوم الثلاثاء، أن عدد هذا العام لن يتجاوز الـ10 آلاف حاج، وأوضح أن التغطية الإعلامية لحج هذا العام ستكون وفق إجراءات صحية مشددة.

وأضاف “بنتن” في مؤتمر صحفي: “في ظل استمرار الجائحة وسهولة تفشي العدوى في التجمعات والحشود البشرية وللحفاظ على الأمن الصحي العالمي، عملنا مع وزارة الصحة على تحديد الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات المطلوب اتباعها، لتنظيم حج آمن، وتم العمل على وضع الخطط التنفيذية من خلال لجنة الحج العليا”.

وأكد “بنتن” على أن “حفظ النفس البشرية هو العامل الأول لدينا، لذلك فقد تم العمل على إعداد خطط استثنائية لتنفيذ حج 1441 هـ بالتنسيق مع وزارة الصحة، بدءا من للحجاج قبل وبعد أداء مناسك الحج”.

وفي رده على سؤال: هل سيكون هناك استثناء لقدوم حجاج من بعض الدول من خارج المملكة؟، قال وزير الحج السعودي: “نحن نعرف مخاطر هذا الفيروس، ونعرف أن دول العالم مغلقة، وكما حددت وزارة الصحة، لا توجد استثناءات لأي دولة لأداء فريضة الحج من خارج السعودية”.

أعمار الحجاج
من جهته؛ فقد أكد وزير الصحة السعودي “”، أن الحجاج سيخضعون للحجر بعد مناسك الحج، وأضاف: “الحج سيكون لمن هم أقل 65 سنة، وليس لديهم أمراض مزمنة”.

وتابع “الربيعة”: “وضعنا الخطط التنفيذية لتسيير حج هذا العام، ولدينا خبرات متراكمة لحماية الحجاج من الأوبئة والأمراض”، وشدد على أن الحجاج سيخضعون للفحص قبل وصولهم إلى الأماكن المقدسة، كما أن العاملين في مجال الحج هذا العام، سيخضعون للفحص قبل بدء المناسك.

المحدودية بدل الإلغاء
يُذكر أن قرار السلطات السعودية بتنظيم أداء مناسك الحج لهذا العام بأعداد محدودة جدا، تقتصر على الموجودين في المملكة من جنسيات مختلفة، كان بديلًا لقرار إلغاء موسم الحج بالكامل هذا العام.

وذكرت وزارة الحج السعودية في بيان أصدرته، أمس الاثنين، أنه “في ظل استمرار هذه الجائحة، وخطورة تفشي العدوى في التجمعات والحشود البشرية، والتنقلات بين دول العالم، وازدياد معدلات الإصابات عالميًا، فقد تقرر إقامة حج هذا العام بأعداد محدودة جدا للراغبين في أداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات من الموجودين داخل المملكة”.

وقالت الوزارة إن هذا القرار تم اتخاذه حرصًا على إقامة الشعيرة بشكل آمن صحيًا وبما يحقق متطلبات الوقاية والتباعد الاجتماعي اللازم لضمان سلامة الإنسان وحمايته من مهددات هذه الجائحة، وتحقيقا لمقاصد في حفظ النفس البشرية.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: