أخبار العرب

أونروا: أكثر من مليون فلسطيني قد لا يكون لديهم ما يكفى من الغذاء بحلول يونيو المقبل

حذرت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) إنها ما لم تحصل على 60 مليون دولار إضافية على الأقل بحلول شهر يونيو المقبل فإنها لا تستطع الاستمرار في توفير الغذاء لأكثر من مليون فلسطيني في غزة بمن فيهم حوالي 620 ألفًا من الفقراء المدقعين الذين لا يستطيعون تغطية احتياجاتهم الغذائية الأساسية.

وذكرت الوكالة – في بيان اليوم الاثنين – أن تمويلها بالكامل تقريبًا يأتي من خلال المساهمات الطوعية وقد تجاوز نمو الاحتياجات الدعم المالي المتاح، مشيرًا إلى أن حوالي 80 ألف لاجئ فلسطيني كانوا يتلقون المساعدة من (أونروا) في غزة عام 2000، إلا أنه يوجد اليوم أكثر من مليون شخص يحتاجون إلى مساعدات غذائية طارئة.

ولفتت إلى أن هذه الزيادة التي تقارب عشرة أضعاف السابق تعود إلى الحصار الذي يؤدي إلى إغلاق غزة وتأثير ذلك الكارثي على الاقتصاد المحلي، بالإضافة إلى الصراعات المتتالية التي دمرت أحياءً بأكملها وكذلك البنية التحتية، فضلًا عن الأزمة السياسية الفلسطينية الداخلية المستمرة والتي بدأت مع وصول حماس للسلطة عام 2007.

وأوضحت أن تقرير الأمم المتحدة كان قد توقع في 2017 أن قطاع غزة لن يكون قابلًا للعيش بحلول عام 2020، مشيرًا إلى أنه مع معدل البطالة اليوم في غزة والذي يزيد على 53% من سكان القطاع واعتماد أكثر من مليون شخص على المساعدات الغذائية الفصلية لـ (أونروا) فإن التحويلات من الخارج والعمل الوقائي الإنساني لوكالات الأمم المتحدة هي ما منع غزة من الانهيار التام.

وأضافت أنها تعد واحدة من العناصر القليلة التي تستقر في هذه البيئة المعقدة للغاية، مؤكدة أنها شريان الحياة الحرج في غزة حيث لا غنى عن خدماتها في مجالات الصحة والتعليم والدفاع عن الحقوق والكرامة لمعظم سكان غزة البالغ عددهم 1.9 مليون نسمة.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين