صحةصحتك تهمنا

تطور خطير.. رصد فيروس “كورونا” في حليب أم مرضعة

في تطور جديد؛ أكد علماء ألمان عن رصدهم لفيروس المستجد في حليب أم مرضعة، غير أنهم قالوا إن انتقال المرض إلى الطفل عبر الحليب لا يزال أمرًا غير مؤكد.

جاء ذلك في ورقة علمية نشرت في مجلة الطبية، حيث كشف الباحثون أنهم قد أخذوا عينات من حليب الثدي من امرأتين مصابتين بفيروس كورونا، ولمنع تلوث الحليب بالفيروس عن طريق الخطأ، تم تطهير حلمات السيدتين قبل جمع الحليب باستخدام مضخة معقمة.

وجمعت 4 عينات من السيدة الأولى مرة واحدة في اليومين الـ12 والـ13 من دخولها المستشفى، ومرتين في اليوم الـ14، وكانت نتيجة تحليل حليبها سلبية في كل مرة.

في المقابل؛ كانت نتيجة تحليل الحليب من الأم الثانية إيجابية لمدة 4 أيام متتالية، بينما كانت نتائج عينتين أُخذِتَا منها لاحقًا سلبية.

وقد ثبت لاحقًا إصابة طفل الأم الثانية بالفيروس، لكن الفريق غير متأكد مما إذا كان الرضيع قد التقط الفيروس من حليب والدته، أم كانت هناك طريقة أخرى لانتقال الفيروس إليه، خاصة وأن الوالدة كانت ترتدي قناعًا واقيًا منذ بدء أعراض كورونا عليه.

كما اتخذت الأم الثانية كافة الاحتياطات عند التعامل مع طفلها وإطعامه، بما في ذلك تنظيف يديها وثدييها، وتعقيم المضخات، وفقًا للباحثين.

يُذكر أن الرضاعة الطبيعية تحمي المواليد الجدد من المرض، وتساعد أيضًا على حمايتهم طوال فترة الرضاعة والطفولة، والرضاعة الطبيعية فعالة على نحو خاص ضد الأمراض المعدية لأنها تقوي الجهاز المناعي عن طريق نقل الأجسام المضادة مباشرةً من الأم إلى الرضيع، لكن حالة الإصابة الاخيرة التي رصدها الباحثون الألمان لا تزال تثير القلق، وفي انتظار مزيدًا من البحث والدراسة حولها.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: