ثقافة وفنون

محكمة إيطالية تلزم متحفا أميركيا بإعادة تمثال عمره 2000 سنة

قضت بإلزام  “Getty”  للفنون في بضرورة إعادة قديم يعود تاريخه إلى ألفي عام كان قد قام باقتنائه مقابل أربعة ملايين دولار في عام 1977.

ويعد القرار القضائي الأخير فصلا مستجدا في الخلاف الأميركي الإيطالي على ملكية التمثال البرونزي، المعروف باسم “Victorious Youth”، أو “Getty Bronze”.

وكان الصيادون قد عثروا علي التمثال البرونزي على شواطئ ، أمام سواحل “بيسارو”، على ساحل البحر الإدرياتكي الإيطالي في عام 1964، وتم بيعه عدة مرات .

وتطالب إيطاليا بأحقيتها في التمثال الذي عثر عليه في شواطئها ، وبالتالي تطالب باسترجاعه من الأميركية .

وأكدت إيطاليا أنه تم تهريب التمثال المعروف باسم   “Victorious Youth” إلى خارج البلاد بدون رخصة تصدير ،وتم الحصول عليه بطريقة غير مشروعة، وكان أول طلب رسمي لها بعودة التمثال من الولايات المتحدة فى عام 1989 .

بينما تؤكد إدارة المتحف من جانبها ، أن التمثال عثر عليه في المياه الدولية في ، وأن التحفة “لم ولن تكون جزءا من التراث الثقافي لإيطاليا، وعثور مواطنين إيطالين على التمثال لا يجعله من ممتلكات إيطاليا”.

وقد تعهد المتحف بالدفاع عن “حقه القانوني” في التمثال اليونانى القديم للشباب المنتظر، والمعروف باسم “أتليتى فانو”، والذي صممه النحات اليونانى “ليسبوس” ، وهو النحات الخاص بالإسكندر المقدوني بنفسه ، بين عامي 300 و100 قبل الميلاد، بعد أن قضت المحكمة إنه يجب أن يعاد إلى إيطاليا .

وبعد معركة قانونية استمرت قرابة 11 عاما، رفضت المحكمة العليا فى إيطاليا دعوى الاستئناف من قبل متحف جيتى للفنون ضد أمر صادر من القاضى “بيسارو جياكومو جاسبارينى” باستعادة إيطاليا للتمثال .

وقد أبلغت المدعية العامة فى إيطاليا “، سيلفيا سيكى” أن حكم المحكمة العليا يعد “الكلمة الأخيرة من نظام العدالة الإيطالى” ، وأن “تمثال ليسبوس” يجب أن يُعاد”،

 كما حثت وزير الثقافة الإيطالية “ألبيرتو بونيسولى”، على سرعة التحرك لإعادة التمثال إلى إيطاليا، وعبرت عن سعادتها بانتهاء العملية القضائية والاعتراف بحق استرجاع جزء مهم للغاية من تراث البلاد.

وفي الإطار نفسه ، قد وجه الناقد الفنى الإيطالى “فيتورى سجاربى”  رسالة إلى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يدعوه فيها إلى ضمان رد التمثال .

وقد رد المتحف الأمريكي بقوة على المطالب الإيطالية الأخيرة، رافضا تسليم التمثال الأثري والتنازل عنه لروما ، مؤكدا إستنئافه ضد الحكم الصادر ، بدعوى أن التمثال تم العثورعليه فى المياه الدولية .

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين