ثقافة وفنون

سرقة لوحة فنية ثمينة في وضح النهار من متحف موسكو

أعلنت الاثنين أنها ألقت القبض على رجل لاتهامه بسرقة لوحة فنية ثمينة تعود للقرن التاسع عشر الفنان الروسي آركيب كويندزي ، من متحف تريتياكوف في العاصمة ، في وضح النهار وفي ظلّ الإجراءات الأمنية.

وتمت عملية السرقة الأحد، بعدما فتح أبوابه أمام الزوار، حيث اقترب اللص من اللوحة وأنزلها من الحائط، ثم خرج بها إلى جهة مجهولة، على مرأى من عشرات الأشخاص الذين اعتقدوا أنه موظف في .

وفي الفيديو الخاص بوزارة الداخلية الروسية، ظهرت القوات وهي تعتقل اللص، وتستعيد اللوحة من مبنى خارج العاصمة الروسية.

وكان أعلن في بيان مساء الأحد أن لوحة للرسام الروسي أرخيب كويندجي تعود إلى فترة ما بين عامي 1898 و1908سرقت في وقت دوام العمل.

أوضح المتحف أن عناصر الأمن كانوا يعملون بشكل عادي وقت حدوث السرقة. ولذا، جرى تشديد الإجراءات الأمنية بعد ذلك.

كما أكدت أن بريشة (1842-1910) سرقت من .

وأعلنت الوزارة أن البحث جار عن مجهول سرق اليوم الأحد من المتحف لوحة “آي بتري. القرم”.

وكشف مصدر في الشرطة لموقع Lenta.ru تفاصيل عملية السرقة، مؤكدا أنها نجحت بسبب جرأة المجرم، إذ اقترب من اللوحة وأنزلها من الحائط ونزعها من إطارها ثم خرج بها إلى جهة مجهولة، وذلك على مرأى عشرات الأشخاص المقتنعين تامة بأنه من موظفي المتحف. وبعد دقائق فقط اتضح أن اللوحة سرقت.

وأكدت بأن المحققين وصلوا المتحف واطلعوا على تسجيلات كاميرات المراقبة في محاولة للكشف عن هوية المجرم وتحركاته، فيما أغلق المتحف أبوابه والشرطة تفتش كل من يخرج منه.

وبحسب ما نقلت وكالة “رابتلي” عن المتحدثة باسم وزارة الداخلية الروسية، إيرينا فولك، فإن “المشتبه به رجل يبلغ من العمر 31 عاما، وهو يتحدر من إحدى القرى الواقعة في جوار موسكو، واحتجز في قرية زاريتشيه التابعة لموسكو”.

ونسبت وكالة “تاس” إلى إيرينا فولك، وهي متحدثة باسم وزارة الشؤون الداخلية الروسية، قولها إن الرجل أبلغ الشرطة بالمكان الذي خبأ فيه اللوحة. وقد عثرت عليها الشرطة فيما بعد مخبأة في ورشة، بحسب ما جاء في بيان لوزارة الداخلية.

وطبقا لفولك، فإن المشتبه به اعتقل في ديسمبر 2018 بتهمة حيازة المخدرات، ويواجه حكما بالسجن لمدة تصل لـ15 عاما في حال ثبوت تهمة سرقة اللوحة عليه، والتي أمنت عليها وزارة الثقافة الروسية بمبلغ 180 ألف دولار.

ورسم كويندجي، الفنان الروسي الراحل ذو الأصول اليونانية، اللوحة المسروقة، وهي لوحة “آي بيتري القرم”، عام 1908 وصور فيها بفرشاته ، مشهد جبل أي بتري في شبه جزيرة القرم.

وكانت لوحة “بستان بيرش” التي رسمها كويندجي عام 1881 بيعت في مزاد بأكثر من ثلاثة ملايين دولار في 2008.

ويعود تأسيس متحف تريتياكوف إلى العام 1856، وهو يضمّ واحدة من .

تعليق
إعلان
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين