منوعات

فوز العداءة الأميركية ديزيريه ليندن بماراثون بوسطن لأول مرة منذ 33 عاما

فازت العداءة الأميركية ديزيريه ليندن الاثنين بماراثون بزمن ساعتين و39 دقيقة و54 ثانية، متقدمة على مواطنتها سارة سيلرز والكندية كريستا دوشين.

وبهذا الفوز تصبح ديزيريه ليندن أول أميركية تفوز بهذا السباق منذ 33 عاما.

وأحرز العداء الياباني يوكي كاووشي المركز الأول في سباق الرجال متفوقا على الكيني جيفري كيروي بطل العالم وحامل لقب الموسم الماضي.

ونجح كاووشي في حسم الأمور لصالحه في الكيلومترين الأخيرين على حساب كيروي المرشح الأقوى، ليجتاز خط النهاية بزمن ساعتين و15 دقيقة و58 ثانية.

وشهدت مدينة بوسطن الاثنين الدورة الـ122 لماراثونها الدولي بمشاركة حوالي 30 ألف متسابق من 99 بلدا.

وغادرت أولى طلائع المشاركين نقطة البداية وهي مدينة هابكينتن الواقعة على بعد حوالي 48 كيلومترا غرب بوسطن في الساعة الـ8:40 صباحا

ونظرا لعدد المتسابقين الهائل، تم تقسيم هؤلاء على أفواج عددها هذا العام تسعة تنطلق آخرها في الساعة 11:15 بالتوقيت المحلي.

ويتابع مئات آلاف المتفرجين الحدث الرياضي الكبير، وقد وصل عدد من اصطفوا على طول خط السباق في عام 2016 إلى حوالي مليون شخص.

يحظى الحدث باهتمام إعلامي واسع إذ تغطيه 200 وسيلة إعلام، نشرت أكثر من ألف من العاملين فيها على مسار السباق.

ويقطع المتسابقون مسافة تبلغ حوالي 43 كيلومترا، تنتهي قرب مكتبة بوسطن العامة في شارع بويلستن.

يشترط أن يكون عمر المتسابق 18 عاما للمشاركة، فيما لا يوجد سن أقصى لدخول الماراثون ما دام المتقدم قد استوفى الشروط التي وضعها اتحاد بوسطن الرياضي الذي ينظم الحدث.

وقد توقع الاتحاد أن يذر السباق هذا العام 200 مليون دولار على اقتصاد بوسطن.

تجدر الإشارة إلى أن النسخة الأولى من ماراثون بوسطن نظمت في 19 نيسان/أبريل 1897، ولم يسمح للنساء بالمشاركة حتى عام 1972. وفي 1975 أضيف قسم الكراسي المتحركة للسباق، ما سمح لذوي الاحتياجات الخاصة بالمشاركة.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين