منوعات

يُبحرون 5 أسابيع عبر المحيط بسبب فيروس كورونا

اضطر 25 طالبًا هولنديًا للإبحار لمسافة 7 آلاف كيلومتر عبر المحيط الأطلسي، بعدما اصطدم جدول رحلتهم الجوية للعودة إلى بلادهم بانتشار فيروس كورونا المستجد، وما تبعه من حظر للرحلات الجوية.

وكان الطلاب، الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و17 عامًا، بصحبة 12 من أفراد طاقم مركب شراعي كبير و3 معلمين، في رحلة تعليمية لتعلم الإبحار في جزر الكاريبي، قبل أن يؤدي انتشار الوباء إلى إلغاء رحلة طيران عودتهم من كوبا إلى هولندا الشهر الماضي.

فما كان من الطلاب وطاقمهم ومعلميهم سوى تخزين ما يلزمهم من معدات وغذاء على متن المركب، والانطلاق برحلتهم التي استغرقت 5 أسابيع، حتى وصلوا إلى ميناء هارلينخن في هولندا، اليوم الأحد.

يُذكر ان كوبا قد سجلت (حتى لحظة كتابة الخبر) عدد إصابات بفيروس كورونا وصل إلى 1369 إصابة مؤكدة، فيما تبلغ الوفيات 54 حالة، أما هولندا فقد بلغت الإصابات بها 37845 حالة إصابة، أما الوفيات بها فوصلت إلى 4475 حالة وفاة.

وسيخضع كل العائدين على متن المركب لفترة الحجر المنزلي بعد أسابيع من وجودهم على متن المركب بعرض المحيط.

من جهتها؛ فقد أعلنت شركة ماسترسكيب، التي تنظم 5 رحلات تعليمية من هذا القبيل كل عام، إنها فخورة جدًا بقدرة الطلاب على التأقلم مع الوضع الصعب الذي مروا به، حتى عادوا إلى هولندا بسلام.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين