أميركا بالعربيمنوعات

زبون يمنح نادلة 2000 دولار بقشيش والمطعم يحرمها منه

ترجمة: مروة مقبول

قالت نادلة من تكساس إنها شعرت بسعادة غامرة عندما منحها أحد الزبائن بقشيشًا بقيمة 2000 دولار على الفاتورة الخاصة به، لتصطدم بأن المطعم يرفض أن يعطيها سنتًا واحدًا من هذا المبلغ.

أفادت شبكة إخبارية محلية أن إميلي بوير كانت تعمل في يوم مزدحم بمطعم Red Hook للمأكولات البحرية، عندما بدا الاستياء على أحد الزبائن وطلب الفاتورة ليغادر المكان بسبب “بطء الخدمة”.

اعتذرت إميلي للرجل، الذي ذكر أيضًا أنه يمتلك مطاعم لذلك كان يعلم مدى صعوبة عملها في هذا اليوم المزدحم. ولكن قبل أن يغادر المكان، أعطاها الفاتورة وإكرامية بقيمة 2000 دولار وكتبت ملاحظة تقول، “عيد ميلاد سعيد! واصلي اجتهادك بالعمل!”

قالت النادلة للشبكة الإخبارية إنها لم تحصل على مثل هذا المبلغ من قبل وكانت ستمنحه لأطفالها في عيد الميلاد، اللذان يبلغان من العمر عامين و 5 أشهر.

لكنها قالت إن سعادتها سرعان ما تلاشت عندما أخبرها المطعم أنه من سياسته عدم صرف إكرامية إذا كان المبلغ أكبر من 500 دولار. وهو الأمر الذي جعل العاملين الآخرين يقدمون اقتراحًا بأن يقوم المطعم بتقسيم الإكرامية على أربع فواتير منفصلة بقيمة 500 دولار، لكي تحصل زميلتهم على نصيبها منه، لكنه رفض.

نشرت النادلة منشورًا على حسابها الخاص بموقع الفيسبوك على أمل أن تصل كلماتها إلى الرجل الذي حاول مساعدتها في هذا الوقت وتشكره على أنه يمتلك “قلبًا كبيرًا” رغم معاناتها. منذ ذلك الحين، تلقت إميلي آلاف التعليقات التي قدمت لها النصيحة بعدم التنازل عن المطالبة بحقوقها، بينما قال آخرون إنه يجب مقاطعة هذ المطعم.

للاطلاع على الرابط الأصلي اضغط هنا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين