أخبار أميركامنوعات

مقتل وإصابة 8 أشخاص في إطلاق نار بولاية تكساس

اعلنت شرطة مدينة دالاس ان شخصًا واحدًا قد قُتِلَ وأُصيب 7 اخرون، عندما فتح شخص النار في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت، على ملهى ليلي بشمال غرب دالاس الواقعة بولاية تكساس.

وفقًا لما نشرته صحيفة “دالاس نيوز“؛ فقد تم استدعاء الشرطة حوالي الساعة 1:30 صباحًا إلى Pryme Bar، الواقع جنوب الطريق السريع في شمال غرب دالاس، حيث وجدت الشرطة 8 أشخاص مصابين بالرصاص، أربعة رجال وأربع نساء، جميعهم في العشرينات من العمر.

بحسب بيان الشرطة؛ فإن شغبًا اندلع بين مجموعتين في داخل الملهى، وبعد أن حاول أحد الشهود التدخل، أخرج مطلق النار مسدسًا وبدأ في إطلاق الرصاص على الموجودين.

تم نقل الضحايا الثمانية الى مستشفيات محلية قريبة، وقالت الشرطة إن ديزي نافاريتي، 21 عامًا، توفيت في المستشفى، بينما تراوحت حالة السبعة الآخرين بين مستقرة وحرجة.

وقالت الشرطة إن المسلح الذي وُصف بأنه رجل أسود في أوائل العشرينات من عمره، يرتدي قميصًا أزرق اللون، مع قبعة وسترة، كما أنه لا يزال طليقًا حتى الآن.

بحسب العاملين في الملهى، فإن ليلة الجمعة كانت مزدحمة بالمئات من الحاضرين، كثير منهم من الشابات، عندما اندلع إطلاق النار، وقال الموظف جيرومي سكينر، الذي كان في الملهى طوال الليل وعاد في وقت مبكر من يوم السبت للمساعدة في التنظيف: “كان هناك الكثير من الفوضى”.

وأضاف سكينر إنه كان بالملهى عندما دخل مطلق النار من باب جانبي وضرب برجل آخر بالقرب من المدخل، حيث تقاتل الاثنان، ثم انطلقت حوالي 9 إلى 12 طلقة، قبل أن يتم إيقاف الموسيقى وبدأ الناس في التدافع بشكل محموم للخروج من الأبواب الخلفية.

قال سكينر إن الشرطة وصلت في غضون دقائق، مضيفًا أنه يتذكر امرأة أصيبت برصاصة وهي تتعثر باتجاه الحمام قبل أن تقول له: “أرجوك ساعدني، لا أريد أن أموت وحدي”.

قامت شرطة دالاس بتوزيع بعض الصور لمطلق النار، وطلبت من أي شخص لديه معلومات حول إطلاق النار الاتصال بها على الفور، كما عرضت منظمة Crime Stoppers مكافأة تصل إلى 5000 دولار لمن يدلي بمعلومات عن مطلق النار، وفقًا لـ”فوكس نيوز“.

تأتي إراقة الدماء، اليوم السبت، في أعقاب إطلاق نار مميت على رجل في وقت مبكر من يوم الاثنين الماضي في ساحة انتظار سيارات XTC Cabaret، على طريق Stemmons السريع ، بالقرب من Pryme Bar.

في هذه الحالة، تم إطلاق النار على جريجوري تشاندلر عدة مرات، حيث تم إعلان وفاته في مكان الحادث، وتم القبض على ديفيد ماكميليان، 43 عامًا، بتهمة القتل العمد وبقي في سجن مقاطعة دالاس، مع إمكانية الإفراج عنه بكفالة قيمتها مليون دولار.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين