أخبار أميركامنوعات

مصرع 7 في تصادم طائرتين وغرق دبابة تقل 15 من المارينز

لقي 7 أشخاص مصرعهم في تصادم طائرتين في الجو في ولاية ألاسكا، بينما قتل جندي وأصيب اثنين آخرين بعد غرق دبابة كانت تقل  15 من مشاة البحرية الأمريكية أمام سواحل كاليفورنيا، وجاري البحث عن 8 مفقودين

وف يالحادث الأول نقلت وكالة “رويترز” عن مسئولين في ولاية ألاسكا أن تصادمًا وقع بين طائرتين في الجو في مدينة أنكوريدج، أدى إلى مقتل 7 أشخاص بينهم نائب عن الولاية كان يقود إحدى الطائرتين.

ووقع الحادث قرب المطار في مدينة سولدوتنا في شبه جزيرة كيناي، حيث كان “جاري كنوب” النائب الذي يمثل المنطقة يقود إحدى الطائرتين بمفرده، واصطدم بطائرة أخرى كانت تقل 4 سائحين من ساوث كارولاينا ومرشدًا وطيارًا.

وأسفر الحادث عن مقتل الجميع، فيما تجري إدارة الطيران الاتحادية والهيئة الوطنية لسلامة وسائل النقل تحقيقًا لمعرفة ملابساته.

وفي الحادث الثاني غرقت دبابة برمائية كانت تقل 15 من قوات مشاة البحرية (المارينز)، خلال تدريب روتيني بالقرب من جزيرة “سان كليمنتي” المملوكة للجيش قبالة ساحل جنوب كاليفورنيا.

وأسفر الحادث عن مقتل أحد جنود المارينز وإصابة اثنين آخرين، فيما تم فقدان 8 آخرين يقوم سلاح البحرية الأمريكي بعملية بحرية وجوية واسعة بحثًا عنهم، وعاد 5 آخرون على متن سفينتهم.

ووفقًا لشبكة (CNN) المركبة الغارقة من نوع AAV mishap وتزن ما يقرب من 26 طنًا، ويعتقد أنها غرقت على طول الطريق إلى قاع المحيط، الذي يبلغ عمقه مئات الأقدام في هذا الموقع.

وقال الجنرال جوزف أوسترمان، قائد الوحدة، إنّ الجنود كانوا يرتدون بزات قتاليّة ومجهّزين بسترات نجاة، لكنّ المركبة التي تزن أكثر من 26 طنّاً غرقت سريعاً إلى عمق أكثر من 300 متر.

وأشار إلى أنّ الثمانية المفقودين هم 7 جنود من مشاة البحريّة، فيلق النخبة في الجيش، وكذلك بحّار من البحريّة كان يقود المركبة.

وأوضح أن المركبة توجد تحت الأعماق، حيث يمكن للغواصين الذهاب إليها، لذا فإن قوات البحرية تساعد وتوفر الموارد التي يمكن أن تسهل فحصها.

وتباشر مدمرة أمريكية وسفينة تابعة لخفر السواحل البحث مع 4 طائرات هليكوبتر، علاوة على عدد من الزوارق الصغيرة التابعة للبحرية.

وقال قائد سلاح مشاة البحرية، الجنرال ديفيد بيرغر، في مؤتمر صحفي: “لقد وجهت تعليقًا فوريًا لعمليات مياه المركبات البرمائية الهجومية حتى يتم فهم العوامل المُسببة لهذا الحادث بشكل أفضل”، وأضاف “أن الخطوة الأولى هي إجراء بحث وإنقاذ (المفقودين) ورعاية أسرهم، وهذا ما نركز عليه اليوم”.

فيما قال وزير الدفاع، مارك إسبر، عبر تويتر: “حزينون بشدة لهذا الحادث المأساوي، ونراقبه عن كثب. يُرجى إبقاء مشاة البحرية والبحارة وعائلاتهم في صلواتك، مع استمرار البحث”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين