منوعات

مُسنّ أمريكي يتحول إلى نجم على منصة “تيك توك”

في أقل من 3 أشهر؛ نجح مُسنّ أمريكي، يبلغ من العمر 87 عامًا، في جمع عدد كبير من المتابعين على حسابه بتطبيق “تيك توك”، على الرغم من أن معظم مستخدمي هذا التطبيق هم من فئة الشباب والمراهقين.

الجد الأمريكي “جو إلينغتون”، من ليتشفيلد، بدأ بتحميل مقاطع فيديو على “تيك توك” قبل 3 أشهر تقريبًا، باسم “بوبا جو”، حاصدًا 1.5 مليون متابع، وبالرغم من ذلك فإنه لم يكن على علم بتنامي شهرته عبر التطبيق لفترة طويلة، قبل أن تخبره حفيدته “بروك بايتاين” الناشطة على تلك المنصة.

وفي أحدث مقطع فيديو، يظهر “إلينغتون” وهو يمشي في الممرات داخل متجره المحلي، يحدق في الرفوف الفارغة أمامه، قبل عودته محبطًا إلى منزله فارغ اليدين، فالجد الثمانيني لم يكن بحاجة للتسوق، فهو يعيش مع ابنته منذ نحو 4 سنوات.

لكن أداءه الذي ظهر به لمدة 14 ثانية في مقطع الفيديو يبدو أنه ضرب على وتر حساس، وقد شّوهد الفيديو أكثر من 42 مليون مرة.

يقر “إلينغتون” بأنه مثل العديد من كبار السن لا يتقن التعامل مع تطبيقات الهواتف الذكية، وقد تلقى مساعدة من حفيدته البالغة 15 عامًا، التي كانت أول من نشر مقطع فيديو له خلال عطلة الميلاد عام 2018.

وكان “إلينغتون” يعمل في إدارة النقل، قبل تقاعده، واقترحت عليه ابنته وحفيداته الانضمام لـ “تيك توك”، وبحسب قوله: “لقد وجدت طفولتي الثانية كما تعلمون”.

تجمع مقاطع الفيديو التي ينشرها “إلينغتون” بين الدراما والحزن مع جانب من الغرابة، مما يخفف من جسامة المواقف، وقد أقرّ بأنه قد ذُهِلَ عندما قالت له ابنته إن لديه أكثر من 1.5 مليون متابع، حيث علّق بالقول: “من المدهش التفكير أن هناك الكثير ممن يعرفني في هذا السن”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين