منوعات

مسئول إيطالي: عدد إصابات كورونا في البلاد قد يتجاوز 600 ألف

في تعليق صادم على مدى انتشار فيروس المستجد في ، قال رئيس اليوم الثلاثاء، إن عدد حالات الإصابة بالمرض في البلاد، قد يزيد بعشرة أضعاف عن الأرقام المعلنة رسميًا.

ووفقًا لأحدث البيانات فقد سجلت إيطاليا نحو 64 ألف إصابة، بينهم أكثر من 6 آلاف وفاة، مقابل نحو 8 آلاف حالة شفاء.

وتعد إيطاليا هي البلد الأكثر تضررًا من المرض في العالم بالنظر إلى ارتفاع عدد الوفيات بالفيروس ومعدلاتها اليومية.

وقال ، في حوار مع صحيفة “لاروبابليكا” واسعة الانتشار إن “معدل التحقق من واحدة من كل 10حالات له مصداقيته”، مشيرًا إلى  أنه قد يكون هناك نحو 640 ألفًا ربما أصيبوا بالمرض في إيطاليا.

وأضاف بوريلي، أن بيانات وكالة الحماية المدنية أظهرت انخفاضًا طفيفًا في عدد الحالات، و”لكن في الساعات القليلة المقبلة فقط سنرى ما إذا كان منحنى النمو قد بدأ في الاستقرار أم لا”.

وأشار رئيس وكالة الحماية المدنية في إيطاليا إلى أنه “يجب أن تشتري بلاده المزيد من أجهزة التهوية، كما أن الأقنعة يجب أن يتم بيعها في كل زاوية وشارع”.

كما ذكر بوريلي أن أكبر صعوبة تواجه إيطاليا هي نقص الكمامات وأجهزة التنفس، بسبب ارتفاع عدد المصابين.

وينهش الفيروس في جسد إيطاليا من الشمال إلى الجنوب، كما شل الحركة في البلاد بشكل كامل تقريبًا، وفرض حجر صحي على أكثر من 60 مليون شخص، إلى جانب تعليق كافة الأنشطة الرياضية في جميع المسابقات وعلى كل المستويات.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين