منوعات

مركز السيطرة على الأمراض يحقق في تفشي”السالمونيلا” في 23 ولاية

ترجمة: مروة مقبول

تقوم مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بالتحقيق في تفشي جرثومة “السالمونيلا” في 23 ولاية، وذلك في أعقاب إصابة مئات الأمريكيين بالعدوى، حسبما أفادت صحيفة “The Hill”

وفي تقرير لها، أعلنت الوكالة الفيدرالية أمس الجمعة عن إصابات جديدة بالعدوى وصلت إلى 87 شخصًا وتفشي الجرثومة في ثماني ولايات أخرى.

وأضاف البيان أن عدد الأشخاص الذين أُصيبوا بعدوى “السالمونيلا” حتى 23 يوليو الجاري كان 212 شخصًا، كما تم تسجيل 87 إصابة في ولايات (أريزونا، فلوريدا، إيداهو، ماين، نورث داكوتا، نبراسكا، ساوث داكوتا وفرجينيا).

وأوضح أن 31 مريضًا دخلوا المستشفيات بعد أن ظهرت عليهم أعراض خطيرة، في حين توفي شخص واحد بسبب المرض.

وأشارت الوكالة إلى أنه لم يتم تحديد مصدر لهذه الإصابات، كما لم تعلن عن أية إرشادات تتعلق بعدم تناول طعام بعينه أو حظر التعامل مع متاجر تقوم بتوريد سلع ملوثة.

وأفاد مركز السيطرة على الأمراض، بأن أعراض العدوى بجرثومة “السالمونيلا” تظهر على المريض بعد 6 ساعات من تعرضه للبكتيريا، وقد تستغرق في بعض الحالات 4 أسابيع، حيث سيعاني من الإسهال والحمى وتشنجات البطن.

وفقًا للبيانات، تم تسجيل معظم الحالات في ولاية أوريجون، 51 إصابة، ثم يوتاه بحوالي 40 حالة.

وتعتبر “السالمونيلا” عدوى بكتيرية شائعة قد تصيب الأمعاء والجهاز الهضمي بشكل خاص. وعادة ما تعيش داخل الأمعاء ويتخلص منها الجسم عبر إخراج الفضلات.

ومن الممكن أن تدخل إلى الجسم عند اتصاله بشكل أو بآخر مع مواد ملوثة، مثل لمس فضلات ملوثة أو تناول طعام أو شراب ملوث.

وفي حالات نادرة، يمكن أن تكون عدوى “السالمونيلا” مميتة، خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، والأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، والبالغين فوق 65 عامًا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين