منوعات

“لا تكذب عليّ”.. باربرا سترايساند تغني لدونالد ترامب

ترجمة: مروة مقبول

حققت ، البالغة من العمر 76 عامًا، عودة قوية بعد انقطاع عن الساحة الفنية استمر 13 عامًا، وذلك من خلال تقديمها مجموعة من أغانيها بتوزيع مختلف.

كما قدمت أغنية “لا تكذب علي” وهي عاطفية مع لمسة سياسية، وتعتبر نداء من أجل التغيير يستهدف بشكل واضح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

الأغنية الجديدة كان يُقصد بها في البداية أن تكون إشارات “دقيقة للغاية” إلى الرئيس ترامب ، لكن تبين فيما بعد أنها كانت احتجاجًا كاملًا.

طريقة للاحتجاج

تم إصدار الأغنية يوم الخميس الماضي، وهي عبارة عن خطبة لمغني عاطفي يشكك في زعيم الأمة، الذي لم يذكر اسمه، ولكن يمكن تحديده من خلال بعض الإشارات مثل جملة: “يمكنك بناء أبراج من البرونز والذهب”.

وتغني سترايساند قائلة: “كيف تربح إذا خسرنا جميعًا؟/ أنت تغيّر الحقائق لتبرر موقفك/ تحرك شفتيك لكن كلماتك تعترض طريقك”.

من جانبها قالت المغنية والممثلة والناشطة في مقابلة مع ، «كان من واجبي أن أؤلف هذه الأغنية.. هذه طريقتي للاحتجاج على هذه المرحلة غير المسبوقة في تاريخنا».

فعندما تقول: “كل ما بنيناه قد تلاشى”، فهي تردد ما يؤمن به أنصار الذين يؤكدون أن إدارة ترامب قد أضاعت إنجازات أسلافه.

وترتفع  حدة الكلمات لتسأله: “ألا ترى أننا نبكي؟ أين هو الأفق الجديد؟ قبل أن تسأل “كيف تنام؟”

انتقادات مستمرة

ومن المعروف أن المطربة الأمريكية مؤيدة للحزب الديمقراطي، وانتقدت الرئيس ترامب في عدة مناسبات. ففي عام 2015، صورت فوز الجمهوريين في الانتخابات الرئاسية بأنه أمر “مخيف بشكل مرعب”.

وفي وقت سابق من هذا العام، وصفت ترامب بأنه “الكذاب الأكبر، الكاره للنساء”، ووضعته إلى جانب أمثاله من (بيل أوريلي، وروجر أيلز، وروي مور) وهم أميركيين كانوا يواجهون مزاعم سوء السلوك الجنسي.

هذا بالإضافة إلى تغريدتها التي جاءت ردًا على تقرير إعلامي عن ادعاءات  19 امرأة زعمن أن ترامب اعتدى عليهن جنسيًا، حيث قالت: “متهم بالاعتداء الجنسي على  19 امرأة … كيف أصبح ترامب رئيسًا للولايات المتحدة؟”

مواقف متباينة

وأثار انتقاد المطربة الأمريكية للرئيس الأمريكي عددًا كبيرًا من ردود الفعل على ، حيث أشاد العديد من بشجاعتها، وعلى الصعيد الآخر اتهمها البعض أنها تعاني من “خرف الشيخوخة”.

“لا تكرهني” هي أول أغنية جديدة من ألبوم باربرا سترايساند القادم الذي يحمل عنوان “وولز” أو جدران – إشارة إلى الجدار الذي تعهد ترامب بتشييده عند الحدود مع .

ووصفت هذا الألبوم  بأنه يحتوي على “مجموعة من الأغاني التي تعكس ما كان يدور في ذهني في الفترة الأخيرة، وأتطلع إلى مشاركة ذلك معكم”.

وتشارك المطربة والناشطة الأمريكية بقوة في حملة الحزب الديمقراطي لانتخابات نصف الولاية في نوفمبر، كما أعربت عن تفاؤلها بقولها: «يجب أن ننضج كأمة.. يجب أن نخرج أقوى من هذه التجربة، وأن نرى النور».

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

رابط الخبر الأصلي:

https://sputniknews.com/society/201809271068394794-barbra-streisand-donald-trump-single/?utm_source=adfox_flite_626004&utm_medium=banner&utm_content=2683542&utm_campaign=adfox_site-campaign_41917-63665&ues=1

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

رابط الاغنية :

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين