أخبار أميركامنوعات

لأول مرة في أمريكا.. مقتل ثمانيني في مشاجرة حول الكمامة

لقي رجل مسن يبلغ من العمر “80 عامًا” مصرعه على يد رجل آخر يبلغ من العمر “65 عامًا” نتيجة مشاجرة نشبت بينهما بسبب خلاف على ارتداء الكمامة أثناء تواجدهما في حانة بمقاطعة “إيري” في نيويورك.

وربما تعد هذه الواقعة المرة الأولى في التاريخ الأمريكي التي يلقى فيها شخص مصرعه في مشادة حول الكمامة الواقية أو قناع الوجه.

وألقت الشرطة القبض على الجاني ويدعى “دونالد لوينسكي”، في وقت سابق من الأسبوع الجاري، ووُجهت إليه تهمة القتل نتيجة إهمال جنائي على خلفية الحادث الذي أودى بحياة الضحية الذي يدعى “روكو سابينزا”.

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية فإن الجاني والضحية كانا يترددان بانتظام على حانة بمقاطعة “إيري”، ويقال إن علاقتهما كانت سيئة حتى قبل اندلاع هذه المشاجرة.

وفي يوم الحادث، الذي وقع في السادس والعشرين من سبتمبر الماضي، نشبت مشادة بين الرجلين أثناء تواجدهما هناك، تعرض خلالها “سابينزا” لإصابة تم نقله على إثرها للمستشفى، وبعد أربعة أيام تم إعلان وفاته متأثرًا بتلك الإصابة.

وأوضح تقرير “ديلي ميل” أن المشكلة بين الرجلين بدأت عندما لاحظ “سابينزا” أن “لوينسكي” لم يكن يرتدي قناعًا للوجه أثناء قيامه بأخذ كميات من الجعة إلى فرقة كانت تعزف بالحانة، فنهض من مكانه ليوجه انتقادات لـ”لوينسكي” بشأن عدم التزامه بالإجراء الوقائي وتعامله مع العاملين بالحانة بصورة سيئة.

وتطور الموقف بينهما إلى مشادة كلامية قبل أن يقوم “لوينسكي” بدفع “سابينزا” بكلتا يديه ليسقط وترتطم رأسه بالأرض بقوة، حيث فقد الوعي على الفور ودخل في غيبوبة، وتم نقله إلى المستشفى للعلاج لكنه لم يبد أي استجابة وتوفي بعد أربعة أيام من الواقعة؛ وكشفت فحوصات ما بعد الوفاة أنه توفي جراء تعرضه لصدمة حادة في الرأس.

ووفقًا لموقع “الحرة” فإن هذه الجريمة تعد الأولى من نوعها في ظل انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، وقد تم توجيه اتهام للجاني “لوينسكي” بالقتل بسبب “الإهمال الجنائي”، وهي تهمة جديدة من نوعها في  نيويورك، وهي القتل بسبب الإهمال الجنائي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين