أخبار أميركامنوعات

لأول مرة.. فريق طبي أمريكي ينجح في زرع كِلية خنزير بجسم بشري

في سابقة أولى من نوعها في تاريخ التجارب الطبية، نجح فريق من العلماء الأمريكيين في إجراء عملية جراحية لنقل كِلية من خنزير معدل وراثيًا إلى إنسان، لتعمل بشكل طبيعي.

ووفقًا لصحيفة “نيويورك تايمز” ، تمت عملية الزرع لسيدة كانت على جهاز تنفس اصطناعي وتوفيت دماغيًا.

ومن خلال نجاح هذه التجربة بالإضافة لنجاح زراعة أعضاء أخرى سيمكن حل مشاكل 100 ألف شخص مدرجين حاليًا على قوائم انتظار زراعة الأعضاء، من بينهم أكثر من 90 ألفا بحاجة إلى كِلية.

كما تُعدّ هذه التجربة خطوة مهمة يُحتمل أن تؤدي في المستقبل إلى التخفيف من النقص الحاد في الأعضاء البشرية الجاهزة للزراعة.

وأكد الباحثون المشاركون في الدراسة بأنّ السيدة التي تم زرع الكلية لها مريضة متوفاة دماغيًا ظهرت عليها علامات ضعف في وظائف الكلى، ووافقت أسرتها على خوض هذه التجربة قبل أن يتم رفعها من على أجهزة الإنعاش، وفقًا لوكالة “رويترز“.

في الأثناء، استخدم الجراحون خنزيرًا تم تعديل جيناته بحيث لم تعد أنسجته تحتوي على جزيء معروف بأنه سيؤدي في الأغلب لرفض الجسم للعضو المزروع على الفور.

و تم ربط الكلية الجديدة بالأوعية الدموية للمريضة على مدار ثلاثة أيام، وتم الحفاظ عليها خارج جسدها، ما أتاح للباحثين التعامل معها بشكل مباشر.

وبدوره، أوضح روبرت مونتغومري، الجراح المسؤول عن الزراعة وقائد الدراسة، أن نتائج اختبار وظائف الكلى المزروعة “بدت طبيعية إلى حد كبير، وأنّه لم يكن هناك دليل على الرفض القوي المبكر الذي نراه عند زرع كلى خنازير غير معدلة في كائنات رئيسية غير بشرية”.

يشار إلى أن العديد من شركات التكنولوجيا الحيوية تعمل على تطوير أعضاء خنازير مناسبة للزرع في جسم الإنسان، للمساعدة في تخفيف النقص في الأعضاء البشرية، إذ إن 12 شخصًا يموتون يوميًا في أمريكا أثناء انتظار عمليات زراعة الأعضاء، بحسب إذاعة “npr“.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين