منوعات

كورونا يتسبب في تسجيل أطول رحلة جوية في التاريخ

بسبب الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدول لمواجهة فيروس كورونا، قطعت طائرة تابعة لشركة طيران آير “تاهيتي نوي”، أطول رحلة جوية في التاريخ على الإطلاق.

حيث قطعت الطائرة يوم السبت الماضي مسافة 9765 ميلا عبر العالم، من بابيتي في تاهيتي، إلى مطار شارل ديجول في باريس.

وكانت القيود التي فرضتها الولايات المتحدة على السفر بسبب فيروس كورونا أهم الأسباب وراء قطع الطائرة هذه الرحلة الطويلة.

فعادة ما تتضمن هذه الرحلة التوقف في مطار لوس أنجلوس، إلا أن توقف طائرة في الولايات المتحدة يلزم المسافرين بالهبوط والمرور عبر قسم الجوازات وحماية الحدود قبل السماح لهم بالمضي في المرحلة التالية من الرحلة.

لكن القيود الحالية أدت لعدم القيام بهذا الجزء من الرحلة، لذلك واصلت الطائرة رحلتها دون توقف حتى العاصمة الفرنسية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين