أخبار أميركامنوعات

فيسبوك يسحب إعلانات لحملة ترامب تتضمن رمزًا نازيًا

سحب موقع التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم “فيسبوك” إعلانات نشرتها الحملة الانتخابية للرئيس دونالد ترامب، تتضمن هجومًا على اليسار المتطرف، حيث تُظهر مثلثًا مقلوبًا باللون الاحمر، وهو الرمز الذي يستخدمه النازيون للإشارة إلى السجناء السياسيين في معسكرات الاعتقال.

وقال “ناتانييل جليشر”، مدير قواعد الأمن السيبراني في فيسبوك، ردًا على أسئلة في الكونجرس بشأن وجود مثل هذه الإعلانات: “نحن لا نسمح بنشر رموز تمثل منظمات بغيضة أو أيديولوجيات كراهية ما لم يكن ذلك لإدانتها”.

في سياق متصل؛ فقد أعلن فيسبوك أنه سوف يحظر إعلانات المؤسسات الإعلامية الرسمية الأجنبية خلال انتخابات الرئاسة الأمريكية، إضافة الى السماح للمستخدمين بإخفاء جميع الإعلانات السياسية المدفوعة.

وتأتي هذه الخطوة في وقت لا يزال يواجه فيه فيسبوك ضغوطا متزايدة بشأن تعامله مع الأخبار المضللة والمنشورات المثيرة، بما في ذلك تلك التي تعود للرئيس ترامب نفسه.

وقد ذكر “مارك زوكربيرج”، الرئيس التنفيذي لفيسبوك، في مقال بصحيفة “يو أس آيه توداي”، إنه يريد أن يسخّر الانتشار الواسع لموقعه من أجل الخير في انتخابات الرئاسة المقبلة، واعتبر “زوكربيرج” أن “تهديد الديموقراطية حقيقي ومستمر، لكن أنظمتنا باتت أكثر جاهزية لذلك من أي وقت مضى”.

ولفت “زوكربيرج” الى أنه “بالنسبة للمستخدمين الذين اتخذوا قرارهم ويريدون أن تنتهي الانتخابات، فإن فيسبوك يتيح لهم إيقاف مشاهدة الإعلانات السياسية”.

وقد أعلن الموقع الأزرق عن إنشاء مركز معلومات جديد وضخم يحتوي على معلومات رسمية، تشمل كيفية الاقتراع ومواعيده، بالإضافة إلى تفاصيل حول تسجيل الناخبين والتصويت بالبريد والتصويت المبكر.

وسيبدأ طرح هذه الخاصية إعتبارًا من 24 يونيو الجاري، بحيث سيكون بامكان المستخدمين إيقاف الإعلانات السياسية والانتخابية والاجتماعية على حساباتهم.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين