منوعات

عاد من أمريكا إلى مصر فمات ليلة زفافه

خيم الحزن على مدينة ملوي في شمال صعيد مصر بعد انتشار خبر وفاة العريس إسحاق إبراهيم الشاب الثلاثيني بالاختناق أثناء الاستحمام بعد انتهاء ليلة الحنة، وتبين من تحريات المباحث أن الشاب عاد منذ عدة أيام من رحلة عمل شاقة في الولايات المتحدة الأمريكية من أجل زواجه من إحدى بنات مدينة ملوي جنوب المنيا، وبعد انتهاء ليلة الحنة وسط حالة من السعادة والفرحة بين الجميع تعالت أصوات الصراخ بوفاة العريس في مفاجأة مدوية.

وفي ليلة الحنة كانت الفرحة تملأ الوجوه والفرحة تعم أرجاء المنزل والجميع سعيد بقرب اليوم الموعود الذي انتظرته الأسرة كثيراً لعلمهم مدى المشقة التي تكبدها إسحاق خلال فترة عمله في الولايات المتحدة الأمريكية، لتوفير حياة كريمة له ولوالديه ولزوجته المستقبلية «أميرة»، ومرت ليلة الحنة بسلام، وأكد إسحاق على أصدقائه وزملائه وجيرانه وكبار العائلة.. مردداً: أنا فى انتظاركم جميعاً غداً الكل يأتي ولا يتأخر، وكان يحلم بيوم الزفاف.

وتلقى اللواء محمود خليل مدير أمن المنيا، إخطاراً من اللواء مجدي سالم مدير البحث الجنائي بالمديرية، يفيد بورود إشارة من مستشفى ملوي العام، بوفاة إسحاق إبراهيم 31 سنة إثر تعرضه لإسفكسيا الاختناق أدت إلى هبوط حاد في الدورة الدموية أثناء استحمامه داخل حمام منزله، من كثافة البخار الناتج عن المياه الساخنة، وأن عدم تسرب البخار ساهم في اختناق العريس داخل الحمام، وأخطرت النيابة بالواقعة التي قررت انتداب الطب الشرعي لتشريح جثمان الشاب لبيان أسباب الوفاة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين