أخبار أميركامنوعات

طرد زوجين من مطعم في تكساس بسبب ارتدائهما الكمامة!

في واقعة غريبة من نوعها قام أحد المطاعم في ولاية تكساس بطرد زوجين من المكان بسبب إصرارهما على ارتداء الكمامة، كما رفض صاحب المطعم خدمتهما معللًا ذلك بأن وضع الكمامة داخل مطعمه “يخالف قواعد ارتداء الزي في المكان”، على حد قوله.

ووفق شبكة “CNN“، فقد بدأت الواقعة حين ذهبت ناتالي ويستر، وزوجها خوسيه لوبيز غيريرو، مع مجموعة من أصدقائهما إلى مطعم Hang Time Sports Grill & Bar في مدينة روليت، على بعد حوالي 20 ميلاً شمال شرقي دالاس، وكانا يرتديان الكمامة.

ولم تمض لحظات من جلوسهما على إحدى طاولات المطعم حتى أتت إليهما النادلة وخاطبت الزوجة بقولها: “مدير المطعم موجود هناك في المطبخ، وهو ليس لطيفاً مثلي، لذا أتيت إلى هنا للحديث معكما، للأسف سياسة المطعم تقضي بعدم ارتداء الكمامات، فمديرنا لا يؤمن بها، لذلك يجب أن تقومي أنتِ وزوجك بخلعها”.

رفض الزوجان طلب النادلة، مما دفع صاحب المطعم لطردهما، وذكرت الزوجة أنهما لم يعلما بسياسة المطعم، وأن طفلهما البالغ من العمر 4 أشهر مصاب بالتليف الكيسي، لذا فهما يتخذان كل الاحتياطات اللازمة لحمايته، ومن ضمن ذلك ارتداء الكمامة، وفقًا لموقع ” ABC

من جهته، قال صاحب المطعم: “لقد أنفقت أموالي على هذا المكان، ووضعت فيه دمي وعرقي ودموعي، ولا أريد أي أقنعة هنا، أشعر أن طريقة التعامل مع الأقنعة في الولايات المتحدة في الوقت الحالي مثيرة للسخرية”.

يشار إلى أن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها توصي بضرورة بارتداء الكمامات في الأماكن المغلقة حتى بالنسبة للأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل.

يذكر أن حاكم تكساس “غريغ أبوت”، ألغى في مارس الماضي، إلزامية ارتداء الكمامات، مشيراً إلى أنه لا يمكن للقضاة سجن أو معاقبة الأشخاص الذين لا يتبعون قواعد الوقاية من كورونا ومن بين ذلك “ارتداء الكمامات”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين